الأم و الطفلتربية الطفل

أساليب خاطئة تجعل طفلك لا يستمع إليك!

أساليب خاطئة تجعل طفلك لا يستمع لك!

الأطفال عنيدون على اختلاف سنهم وهي في حقيقة الأمر مشكلة ترهق الكثير من الأمهات لأنهن سيواجهن فيما بعد الكثير من التعقيدات الأخرى مثل عدم استماع الأطفال لهن وتجاهلن أوامرهن. لذلك سنقدم في مقال اليوم أبرز الأساليب الخاطئة التي تتبعها أغلب الأمهات وتضعهن في وضع محرج.

طريقة خاطئة لطرح الطلب

لا تدرك الكثير من الأمهات أن إخبار الطفل بطلب معين يحتاج منها لقوله بطريقة خاصة، بمعنى إذا كان طلبك إجباري للطفل كالقيام بواجبه المدرسي، تفريش الأسنان أو الذهاب للنوم فلا تجعليه يبدو في شكل طلب بل يكون أمر حان وقت النوم عليك الذهاب للسريروستلاحظين مدى تفاعل الطفل معك لأنه تلقى أمر واضح ومفهوم خاصة مع نبرة صارمة.

الأوامر

قد تعتقدين أن طفلك جاهز لتنفيذ أوامرك لا تفعل ذلك“…”توقف عن اللعب واخلد للنوملكنه في حقيقة الأمر قد يرفض ليس عن قصد بل لأنهلا يدرك السبب الذي يدفعه للقيام بذلك. ستحتاجين أيتها الأم في هذه الحالة إلى تفسير طلبك للطفل حتى يتمكن من تنفيذه دون مشاكل مثل قم بتنظيف أسنانك حتى تحميها من التسوس“.

لا توجد عقوبات واضحة

أولا اعلمي أيتها الأم أن المقصود من العقوبة هو تسليط الضوء على الخطأ الذي ارتكبه الطفل حتى يفهم متى يجب عليه الرفض أو تطبيق الأمر الموجه له، ثانيا لا تقومي بوضع عقوبات وهمية أو لا تؤثر فعلا على سلوك الطفل ولا تبالغي في العقاب أيضا.

عندما يرفض الطفل تنفيذ طلب معين يمكنك حرمانه من مشاهدة كرتونه المفضل أو اللعب، طبعا عليك تنفيذ العقاب حتى عند اعتذار الطفل واستخدام أساليبه الرقيقة لأنه سيتأكد أنك لن تعاقبيه وستكونين عرضة للعصيان الدائم.

طلبات مرحة

من المؤكد أن الطفل سيشعر بالملل أو التعب من الأوامر التي لا تنتهي خاصة إذا كانت بلام النهي لا تفعل“…”لا يجب عليك القيام بذلك“…”قلت لا“…يمكنك جعل الطفل يستمع إليك إذا جعلت طلبك يبدو مرحااستخدمي لعبته المفضلة وتحدثي بصوت مغاير أو اجعليها تبدو على شكل أغنيته المفضلة وستلاحظين مدى تفاعله معك.

نبرة صوت غاضبة

خطأ تقع فيه أغلب السيدات فهن دائما ما يخاطبن أولادهم بنبرة مرتفعة أو في حالة غصب مما يدفع بالطفل للشعور بالتوتر والإحباط بسبب غضب الأم الواضح وبالتالي لن يتمكن من تنفيذ أوامرك.

احرصي سيدتي على مراقبة نبرة صوتك دائما مع مخاطبة الطفل بأسلوب هادئ حتى تحصلي على النتيجة المطلوبة.