أكلات تمدك بالطاقة خلال الصيام.. اكتشفيها

أكلات صحية خلال الصيام

مع استقبالنا لشهر الصيام الكريم أكثر ما يشغل الصائمين هو طريقة الحفاظ على الطاقة والقوة خلال نهار الصيام حتى نتجنب أي مشاكل صحية مفاجئة. وفي هذا الإطار، سنقدم لك في مقال اليوم أفضل الأكلات التي يمكننا تناولها حتى نستمد منها النشاط والحيوية في يوم الصيام فتابعي لتعرفي أكثر.

أكلات صحية خلال الصيام

  • الجوز:  من المكسرات التي تتضمن كما هائلا من المعادن التي تحافظ على صحة الجسم، لذلك يمكن تناولها كوجبة السحور متكاملة تحميك من الشعور بالجوع أثناء الصيام.
  • الشوفان: من أهم الحبوب الكاملة التي تحرك بنشاط مع مقاومة الشعور بالجوع آخر النهار بفضل الألياف الغذائية، ناهيك عن تنظيم عمل الأمعاء حتى لا نصاب بالإمساك بسبب نقص التزود بالسوائل.
  • الكينوا: هذه الحبوب مصدر هائل للطاقة كونها تمنحك الإحساس المطول بالشبع، ويمكن بتناولها سواء كوجبة السحور أو كوجبة إفطار دون أي قلق.
  •  بذور الشيا:  تتضمن هذه البذور الكثير من المعادن الهامة مثل الحديد والكالسيوم، ناهيك عن منح الطاقة للجسم ومقاومة الشعور بالجوع.
  • التمر: من أهم الأكلات التي تمد الجسم بالطاقة في نهار رمضان حيث يعد منجما من الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم، ناهيك عن السكريات التي تنتج الطاقة عند القيام بالجهد البدني
  • الكيوي: فاكهة لذيذة تتضمن نسب هامة من الفيتامين سي الذي وتساعد في تقليل الشعور بالعطش خلال ساعات الصيام في نهار رمضان.

  • التوت: مصدر هام للفيتامينات المختلفة التي تحافظ على توازن الجسم وحتى جمال البشرة خلال الصيام، كما أنه غني بمضادات الأكسدة التي تقاوم الالتهابات التي يمكن أن تحدث للجسم أثناء الصيام.
  • الموز:  يتضمن الموز نسبة هامة من البوتاسيوم الذي يرفع النشاط وطاقة الجسم، والاهم أنه يخفف من الإحساس بالعطش إثناء الصيام.
  •  الحليب: مصدر مهم للكالسيوم الذي يقوي العظام ويحميها من الكسور والهشاشة.
  • الكيل:  من الخضروات الورقية التي تتضمن العناصر الغذائية كالمعادن والفيتامينات التي تمنح الجسم القوة خلال فترات النهار.
  • السبانخ: من أشهر الخضراوات الورقية الغنية بالحديد الذي يساعد الجسم على زيادة أنتاج خلايا الدم الحمراء التي تزيد من قوة الجسم.

نصائح هامة ليوم صيام صحي

إذا كنت تحسين ساعات الصيام الطويلة فيجب عليك سيدتي أن لا تفوتي وجبة السحور مع ضرورة التركيز على جودة الأطعمة عوضا عن الكمية، اختاري تلك التي تزودك بالطاقة وتخفف عنك الشعور بالعطش من خلال احتوائها على الفيتامينات والمعادن.

أما بالنسبة لوجبة الفطور، فلا بد من تحقيق التوازن بين مختلفة الأصناف حتى نستطيع تزويد الجسم بما فقده من عناصر غذائية أثناء النشاط اليومي. لا بد من كسر الصيام بالتمر واللبن، بالإضافة إلى الشوربات التي تعوض نقص السوائل دون أن ننسى كوب من الماء الذي يمنح الجسم الأملاح المعدنية.

أما الحلويات فينصح بتركها للسهرة مع تجنب الإكثار منها حتى لا تتسبب في زيادة الوزن.

 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *