العناية بصحتك

أوراق الجوافة لتخفيف الالتهابات المهبلية

تظهر الإفرازات المهبلية على شكل سائل أبيض وتتكون على مستوى الرحم وتخرج عن طريق المهبل، وتعد هذه العملية طبيعية للمحافظة على صحة المهبل حيث تبدأ من وقت البلوغ أو قبل الحيض، وتنخفض تدريجيا بعد الطمث.

تبدأ المشكلة عندما تزداد كمية الافرازات مع تغير في اللون وانبثاق رائحة كريهة، هذه الحالة تدل أن السيدة تعاني من التهاب مهبلي مما يستدعي استشارة طبيب نسائي، من ناحية أخرى يمكن أيضًا الحد من الإفرازات المهبلية المفرطة باستخدام الوسائل الطبيعية بمجرد ظهورها  لتجنب الآثار الجانبية الضارة لبعض الأدوية. تابعينا !

فوائد أوراق الجوافة

تجلب أوراق الجوافة العديد من الفوائد الصحية وفي مايلي سنتطرق إلى أبرز منافع هذه النبتة :

  • خفض نسبة السكر في الدم ومنع مرض السكري ومشاكل الأنسولين.
  • خفض مستويات الكوليسترول المرتفع.
  • تسريع عملية الأيض وتسهيل فقدان الوزن.
  • تحسين الهضم.
  • زيادة مستويات الصفائح الدموية في الدم.
  • تخفيف مشاكل البروستاتا وزيادة الخصوبة لدى الذكور.
  • علاج مشاكل تساقط الشعر.
  • تحارب مشاكل الشيخوخة المبكرة.

تسريب أوراق الجوافة لعلاج الإفرازات المهبلية المفرطة

ننصح بشرب تسريب أوراق الجوافة بانتظام لمنع الإفرازات المهبلية المفرطة وتحسين صحة الجسم بشكل عام حيث تجلب هذه النبتة العديد من الفوائد الصحية والجمالية كما ذكرنا سابقا.

المكونات :

  • 2 من أوراق الجوافة الطازجة أو المجففة (5 جم).
  • كوب ماء (200 مل).

طريقة التحضير : 

  • غلي الماء في قدر وأضيفي أوراق الجوافة.
  • اطبخي المكونات لمدة 10 دقائق وأطفئي النار.
  • اتركي التسريب لمدة 5 دقائق إضافية.
  • صفي التسريب واضيفي التحلية يفضل مع ستيفيا أو العسل.
  • استهلكي هذا العلاج على معدة فارغة.

غسول أوراق الجوافة لعلاج الإفرازات المهبلية المفرطة

يساعد الاستعمال المنتظم لأوراق الجوافة في الحفاظ على نظافة المنطقة الحميمة وحمايتها من العدوى والبكتيريا الضارة

المكونات:

  • 6 أوراق جوافة طازجة أو مجففة (16 جم).
  • كوبان من الماء (400 مل).

طريقة التحضير :

  • غلي الماء وضعي أوراق الجوافة لمدة 15 دقيقة.
  • نطفئ النار ونترك المكونات لمدة 5 دقائق إضافية على الأقل.
  • استخدمي هذا التسريب لغسل المنطقة الحمية بانتظام لتقليل إفرازات المهبل المفرطة.

تساعد العلاجات الطبيعية على وقف نمو الكائنات الحية الدقيقة الضارة وتعيد درجة الحموضة وتعمل على تهدئة الأعراض فلا تترددي في تجربتها.