الأم و الطفلصحة الطفل

إليك وضعيات النوم الصحيحة للأطفال الرضع

إليك وضعيات النوم الصحيحة للأطفال الرضع

تشكل وضعية النوم نقطة حساسة فيما يتعلق بالأطفال الرضع دون السن، فهذه السن حساسة حيث يكون الرضيع معرض لمتلازمة الموت المفاجئ إذا ما سار أي شيء بشكل خاطئ نظرا لضعف مناعتهم وعدم قدرتهم على مواجهة الأخطار المحتملة. لذلك نسلط الضوء في مقال اليوم على وضعيات النوم الصحيحة والخاطئة أيضا حتى تكوني سيدتي على دراية تامة بالطرق السليمة للعناية بالأطفال الرضع.

 

الوضعية الصحيحة لنوم الرضيع

  • النوم على الظهر

يعد النوم على الظهر من أفضل وضعيات النوم التي ينصح باتخاذها للأطفال الرضع فهي مريحة وتساعد أيضا في تقليل التعرض لمتلازمة الموت المفاجئ عند الأطفال والتي ترتبط بشكل وثيق بطريقة النوم. وضعية آمنة تبقي الشعب الهوائية مفتوحة مما يساهم في تنفس الرضيع بشكل مثالي.

النوم على الظهر له مشاكل جانبية تتمثل في تفلطح للرأس على مستوى الجزء الخلفي من الجمجمة ويمكن تجنبه من خلال تغيير اتجاه رأس الطفل بين الحين والآخر أثناء نومه.

  • النوم على البطن

وضعية غير آمنة للطفل الرضيع حيث يمكن أن يرتكز ضغط جسم الرضيع على الفك والأنف أثناء النوم، مما يقلل من مساحة مجرى الهواء ويعيق عملية التنفس.

نوم الطفل على البطن يجعل النفس منحصر بين الوجه وملاءة السرير، مما يجعل الرضيع يتنفس نفس الهواء المحمل بثاني أكسيد الكربون عوضا عن هواء جديد محمل بالأكسجين الجديد.

يمكن وضع الرضيع على بطنه في حالة الإصابة بالغازات والمغص لبعض الدقائق ولا يجب أن يكون بعد الرضاعة مباشرة.

  • النوم على الجنب

لا تشكل وضعية النوم على جنب في حد ذاتها مشكلة لكن الرضيع سيقلب نفسه تلقائيا لينام على بطنه مما يشكل خطر على صحته.

 

نصائح حول نوم الرضيع بشكل آمن

  • تجنب وضع الطفل الرضيع عند النوم مع شخص كبير ، حتى لا يؤذيه بالحركات المتكررة أثناء النوم، لذلك يجب وضعه في فراش منفصل.
  • تفادي تغطية رأس أو وجه الرضيع أثناء النوم لأنه قد يتعرض للاختناق أو ارتفاع درجة الحرارة دون أن يتمكن من إنقاذ نفسه.
  • الحرص على عدم التدخين في مكان نوم الرضيع أو بجانبه لأن التدخين السلبي يعرضه لمشاكل في التنفس.
  • إذا أردت وضع الطفل على ظهره للنوم فقد تحتاجين بعض الوقت حتى يعتاد على الوضعية.
  • من غير المحبذ استخدام الوسائد للأطفال الرضع في أثناء النوم خاصةً في السنة الأولى سواء عند الرأس أو الجانب، الأمر ينطبق على ألعاب الحيوانات المحشوة حتى لا يتسبب ذلك في تغطية وجهه أثناء تحركه وهو نائم.