العناية بصحتك

اتبعي هذه الطرق البسيطة لتقوية جهاز المناعة لديك

اتبعي هذه الطرق البسيطة لتقوية جهاز المناعة لديكاتبعي هذه الطرق البسيطة لتقوية جهاز المناعة لديك
2مشاهدة

تعرف موسوعة ويكيبيديا العالمية الجهاز المناعي على أنه منظومة من العمليات الحيوية التي تقوم بها أعضاء وخلايا وجسيمات داخل أجسام الكائنات الحية بغرض حمايتها من الأمراض والسموم والخلايا السرطانية، وذلك من خلال التعرف على هذه الأخيرة أولا، ثم تحييدها أو إبادتها في مرحلة موالية. وقد يحدث أن يقصر هذا النظام في عمله فجأةً، مما يتيح المجال أمام الميكروبات للفتك بدايةً بالأعضاء الضعيفة على غرار الطحال واللوزتين والمعدة، ومن ثم التأثير سلبا على بقية الأعضاء الأخرى من الجسم، مما يعرض صاحبها إلى العديد من المخاطر الصحية. فترى كيف يمكن تفادي الوقوع في هكذا إشكالات والمحافظة دائما على سلامة جهاز المناعة وعلى قدرته في الدفاع عن الجسم من كل أخطار يمكن أن تحدق به؟ تابعي معنا إجابة ذلك في الأسطر الموالية من هذا المقال سيدتي!

5 خطوات بسيطة لتقوية جهاز المناعة .. اكتشفيها الآن

  • الخطوة الأولى : احصلي على قدر كاف من النوم يوميا

قد يثير الأمر البعض من استغرابك، ولكن النوم لساعات قليلة وبصفة متكررة خلال الليل من شأنه أن يكون سببا في إضعاف جهاز المناعة لديك؛ حيث أن ذلك عادةً ما يؤدي إلا ارتفاع مستويات هرمون التوتر في الجاسم، وهو ما يجعل هذا الأخير عرضةً إلى العديد من الالتهاب، كالإصابة بالإنفلونزا مثلا. فاحرصي إذا سيدتي على تعويد نفسك أنت وجميع أفراد عائلتك على الخلود باكرا إلى السرير والحصول على الساعات المنصوح بها يوميا من النوم والتي تقدر عادةً بين السبع والثماني ساعات.

ز

  • الخطوة الثانية : احرصي على ممارسة الرياضة بشكل منتظم

a0

لا شك في أنك صرت تدركين سيدتي، وبعد متابعاتك لمقالاتنا العديدة السابقة، بأن الرياضة هي مفتاحك الأول للحصول على جسم قوي وقادر على حماية نفسه من العديد من الأمراض والبكتيريا التي قد تصيبه، ومن  أجل ذلك فإننا ندعوك إلى الحرص دائما على اصطحاب أسرتك للمشي يوميا مدة نصف ساعة، أو أيضا ممارسة العديد من التمارين الأخرى، كالركض واليوغا أو حتى الرقص، فهذه التمارين كفيلة بحرق الدهون المتراكمة الضارة والمساهمة أيضا في مواجهة مشاكل الأرق التي تزعج حياة الكثيرين

ز

  • الخطوة الثالثة : واظبي على نظام غذائي صحي

a0

تذكري دائما سيدتي بأن مناعة جسمك وقدرته على مقاومة البكتيريا والأمراض هي بالأساس رهينة لمدى محافظتك على نظام غذائي متوازن وسليم؛ فلقد أثبتت الدراسات العلمية العديدة مثلا بأن تناول السكريات بشكل مفرط من شأنه أن يضعف من عمل الخلايا المرتبطة بالجهاز المناعي في مقاومة الجراثيم، وذلك لفترة طويلة عادةً ما تستمر إلى العديد من الساعات. فاحرصي إذا سيدتي على الابتعاد قدر الإمكان عن هذه المأكولات، والتركيز في المقابل على تحضير أطباق مشبعة بالخضروات من السبانخ والبصل واللفت والبطاطا الحلوة وغيرها، فهي غنية بالعناصر المغذية على غرار فيتامينات C و E، وكذلك البيتا كاروتين والزنك. قدمي لزوجك وأطفالك أيضا سلطات مشكلة من التوت والحمضيات والكيوي والتفاح والعنب الأحمر، ولا تنسي أيضا أن تشحني جسمك بحصّ من الثوم الطازج على الريق يوميا، فهو رائع في مساعدة جهاز المناعة على مكافحة الفيروسات والبكتيريا.

ز

  • الخطوة الرابعة :  لا تخافي من الاختلاط مع الآخرين

a0

على عكس ما يعتقده الكثيرون، فإن الاختلاط مع الآخرين عادةً ما يكون مجديا في تقوية جهاز المناعة وليس العكس؛ حيث أن الجسم سيكون قادرا من خلال ذلك على التعرف على أنواع مختلفة من البكتيريا المنتشرة بين الناس، وبالتالي تحضير نظامه الدفاعي للتصدي لهذه الأخيرة والقضاء عليها بشكل طبيعي عند محاولتها دخول الجسم مرةً أخرى. فلا تخشي على أطفالك إذا من اللعب مع أترابهم، ولا تفكري طويلا إذا ما أردت الخروج إلى أحد الأماكن العامة، فكلما زاد احتكاكك بالآخرين كلما تضائلت معدلات هرمون الكورتيزول في جسمك، وهو هرمون معروف بتأثيره السلبي على عمل جهاز المناعة.

ز

  • الخطوة الخامسة : تخلصي من التوتر بجميع الأشكال

a0

لا يكاد أي يوم في حياة المرء يخلو من التوترات والضغوطات الشديدة بسبب الالتزامات العائلية والعملية الكثيرة، وهو ما يضع الجميع أمام خطر مواجهة الإعياء والاجهاد الكبيرين، والذين عادةً ما يكونين سببا في إضعاف عمل جهاز المناعة وقدرته على مجابهة العديد من الأخطار المحدقة به بسبب ارتفاع هرمون التوتر في الجسم. وحتى تحمي نفسك من كل هذه المضاعفات، أنت مدعوة سيدتي إلى البحث لك عن طرق مجدية تخلصك من الإنفعالات والتوتر، ومن ضمنها محاولة الركون إلى الراحة والإستجمام بين كل فترة وأخرى، وأيضا الخضوع إلى جلسات التدليك، ولما لا تخصيص بعض الوقت للتأمل. أما في حال لم يجدي كل ذلك معك، فندعوك إلى عدم التردد في استشارة أحد الأخصائيين في علم النفس حتى لا تزيد الأمور سوءا.

اترك تعليقاً