العناية بصحتك

اكتشفي أسباب الإصابة بوخز الثدي عند السيدات

اكتشفي أسباب الإصابة بوخز الثدي عند السيدات

وخز الثدي Mastalgia هو أحد الأمراض الشائعة التي تصيب نسبة كبيرة من السيدات، وقد يشعرهن أيضا بالقلق حول وجود أي خلل صحي أو مشكل يتعلق بصحة الثدي. لذلك اخترنا أن نسلط الضوء في مقال اليوم على أبرز مسببات الشعور بوخز الثدي وطرق علاجه في المنزل.

أسباب غير مرضية

  • الدورة الشهرية

مع اقتراب موعد الدورة الشهرية ترتفع نسبة الهرمونات ويتغير حجم الثدي نتيجة تركز السوائل مما يتسبب في الوخز وهي أعراض تحدث أيضا حتى بعد الدورة لدى بعض السيدات.

  • الحمل

يكون حدوث الحمل سببا للكثير من التغيرات على مستوى هرمون البروجيسترون، والأستروجين، كما يزداد تدفق في الدم للثدي مما يسبب الشعور بالوخز.

أسباب مرضية

  • تكيسات الثدي

عند الإصابة بتكيسات في الثدي تظهر بعض التكتلات داخل الأنسجة وتكون مليئة بالسوائل وتعرض المرأة للشعور بالألم المبرح والوخز في الثدي وتتطلب التدخل الجراحي لإزالتها.

  • التهاب الثدي

يصيب السيدات المرضعات خاصة بعد الولادة بسبب تراكم الحليب داخل الثدي أو نتيجة الإصابة بعدوى بكتيرية في الثدي.

  • توسع في أنابيب إفراز الثدي

عند الزيادة في إفراز بعض السوائل بسبب الرضاعة تتعرض الأنابيب الموجودة بجانب الحلمة للتوسع مثلا قد تشعر بعض السيدات بالوخز.

  • حدوث خلل في الأنسجة الدهنية

عند تعرض الثدي للضغط الشديد أو اللمس فقد يحدث خلل في الأنسجة الدهنية تصيبه ببعض التغيرات وتكون مصحوبة بالوخز.

  • تناول بعض الأدوية

تتسبب الأدوية المضادة للاكتئاب، أدوية منع الحمل أو أدوية العلاج بواسطة البدائل الهرمونية لسن اليأس في اضطراب على مستوى الهرمونات عند المرأة مما ينجر عنه عدة أعراض مؤلمة كالثقل في الثديين والوخز.

  • الإصابة بسرطان الثدي

يكون سبب الوخز في الثدي الإصابة بالسرطان في حالات نادرة لكن يجب مراجعة الطبيب في حال كان الوخز مصحوب بخراج في الثدي، تقشر الجلد المحيط به أو ظهور كتلة.

نصائح للتخفيف من الشعور بالوخز في الثدي

  • الحرص على ارتداء حمالات صدر مريحة أو طبية مع ضرورة خلعها عند النوم.
  • إذا كان الوخز يستمر لأسبوع يمكن استخدام الكمادات الساخنة أو الباردة للتخفيف منه.
  • قد يكون سبب الوخز نفسي لذلك ينصح بتجنب التوتر والضغط من خلال ممارسة الرياضة أو تمارين الاسترخاء.
  • التخفيف من تناول الكافيين لأنه قد يساعد في تقليل التعرض لوخز الثدي.
  • اتباع نظام غذائي قليل الدهون وغني بالألياف يساعد في التخفيف من الشعور بألم الثدي.
  • ضرورة مراجعة الطبيب والقيام بالفحوصات الدورية للتأكد من عدم وجود أي التهابات أو أمراض.