العناية بصحتك

اكتشفي أضرار استخدام عود القطن لتنظيف الأذنين

عود القطن لتنظيف الأذنين

جميعنا نملك عادة تنظيف الأذنين خاصة بعد الاستحمام لكن هل تعرفين أن هذه العادة لها الكثير من الأضرار على الأذنين؟ اكتشفي المزيد من التفاصيل في مقال اليوم.

تكون أجسام غريبة في الأذن الداخلية

يكون القطن أحيانا غير مثبت بشكل جيد في العود مما يتسبب في انقطاع قطعة القطن أثناء التنظيف بداخل الأذن، مما يتسبب فيالتهاب وتعفن الأذن شعور وقد ينتج عنه فقدان السمع. في حال انحشار قطعة القطن داخل الأذن يجب التوجه فورا لطبيب الأذن والحنجرة لاستخراجها بدون إصابة الأذن.

 عود القطن لتنظيف الأذنين

انحشار شمع الأذن للداخل

يتسبب إدخال عود الأذن للداخل إلى دفع الشمع للداخل، ناهيك عن إعاقة عملية طرح الشمع بشكل طبيعي للخارج وتراكمه الداخل.

ينتج عن هذه الحالة الشعور بالألم، الإحساس بامتلاء في الأذن وكتمان بالسمع.

الإصابة بالتهابات

وظيفة الشمع الطبيعية هي إبطاء نمو البكتيريا التي تسربت لقناة الأذن والقضاء عليها، واستخدام عود القطن يتسبب في دفع الشمع مع البكتيريا  إلى أعماق الأذن مما يزيد من احتمال الإصابة بالتهابات.

التعرض لإصابة أو أذى على مستوى الأذن الداخلية

يتسبب إدخال عود القطن بعمق إلى داخل الأذن في إتلاف هياكل الأذن الوسطى وحدوث تمزق في طبلة الأذن.

طريقة تنظيف الأذن بشكل سليم

يجب استخدام عود الأذن على مستوى هيكل الأذن الخارجية فقط، أما إذا كنت تعانين من وجود شمع بالأذنين فيمكن الحصول على قطرة ملينة.