تربية الطفل

الأم هي السبب الحقيقي وراء ذكاء طفلها

أثبتت الدراسات الحديثة أن الأطفال يتوارثون جينات الذكاء من أمهاتهم بالأساس ، ولكن حتى وإن كان ذكاء الطفل عاديا عند ولادته فالأم قادرة على تطوير عقله وزيادة مستوى ذكائه وهذا ما سنتحدث عنه في هذا المقال .

  • الرضاعة :

لا يمكننا الحديث عن تطوير قدرات الطفل الفكرية قبل بناء قاعدة سليمة من التغذية الصحية، فالرضاعة الطبيعية سبب مباشر في نمو العقل وحمايته.

  • الألعاب الفكرية :

احرصي على استغلال كل نشاطات طفلك وتحويلها إلى أوقات من التفكير والإبداع .

  • الحديث :

بعد تعلم طفلك الكلام ستلاحظين حب اطلاعه ومعرفته لكل الأشياء التي تدور حوله ، فلا تستهيني بسنه وأحسني اختيار الكلمات المناسبة لمحاورته كإنسان راشد .

  • الضرب :

إياك وضرب طفلك مهما كانت الأخطاء التي ارتكبها فمهمة الأم هي تعليم صغيرها كيفية تنظيم أفكاره واستعماله لعقله عند تعرضه للمشاكل، لذلك قومي بمخاطبة عقله بصوت هادئ، وتذكري أن فكر الطفل وتطوره مرتبط بالأساس بفطنة الأم ووعيها.

  • الرياضة :

بالإضافة إلى التغذية السليمة الأطفال في حاجة إلى متنفس أو مساحة لتهدئة أعصابهم والتخلص من الطاقة السلبية.

  • القراءة :

من المهم أن تحرص الأم على حث ابنها على المطالعة وتقتني له مجموعة متنوعة من الأقصوصات الشيقة لتنمي ذكائه وتوسع خياله، فبقاء طفلك أمام التلفاز طوال اليوم ليس إلا وقتا ضائعا يمر من حياته دون تعلم.

  • الأخلاق :

ربي طفلك على حب الآخر المختلف فالأخلاق ركيزة من ركائز التطور والنمو الفكري، فالطفل الذكي والمتفوق هو الذي يعول على أخلاقه وعمله وفكره لمواجهة الحياة وتقلباتها.

اترك تعليقاً