كيف تتجنبين التأثيرات السلبية لسن اليأس؟

كيف تتجنبين التأثيرات السلبية لسن اليأس؟

يأتي سن اليأس لدى السيدات في سن الخمسين تقريبًا ويتسبب في اضطرابات هرمونية، تنعكس سلبًا على صحة ونفسية النساء. هذه المرحلة الانتقالية تسبب بعض التغيرات وعلامات تظهر على الجسم مثل الهبات الساخنة، جفاف المهبل، الأرق، عدم الرغبة الجنسية، آلام العظام، آلام الثدي، الصداع النصفي، ضعف التركيز والإكتئاب. إليك سيدتي هذه الطرق البسيطة حتى تحافظي على صحتك وتكوني سعيدة بعد انقطاع الطمث.

اعتني بصحة عظامك

للعناية بصحة عظامك يجب أن تأكلي سيدتي  الأطعمة الغنية بالكالسيوم والمعادن بشكل عام لأنها تحتوي على مضادات الأكسدة، التي تبطئ الشيخوخة. كما يوصي العديد من الأطباء بالقيام ببعض التمارين الرياضية مثل المشي لأنها ستساعدك على حرق الدهون وتحسين الدورة الدموية.

التعرض لأشعة الشمس لمدة 20 دقيقة يوميًا

ستمنحك أشعة الشمس الفيتامين D، الذي يساعد على امتصاص الكالسيوم وتحسين المزاج فلاتفوتي ذلك. ومع ذلك يجب عليك اختيار الوقت المناسب حيث عليك التعرض لأشعة الشمس في الصباح الباكر أو في نهاية وقت الظهيرة. وتذكري سيدتي أن الأشعة الفوق بنفسجية تؤثر سلبًا على البشرة لذلك يجب أخذ الاحتياطات اللازمة وطبقي كريم واقي.

شرب الكثير من الماء

 

لوقاية جسمك من الجفاف الذي تسببه الهبات الساخنة عليك أن تشربي ما لا يقل عن 2 لتر من الماء يوميًا. وهذا سيساعدك أبضًا على تأخير علامات الشيخوخة والعناية بالبشرة وتحسين وظائف الجسم داخليًا وخارجيًا.

الخروج مع الأصدقاء والاستمتاع معهم

لطالما ارتبطت فترة انقطاع الطمث بالتقدم في السن، لذلك تدخل السيدات في حالة مزاجية سيئة. من الضروري أن تسعي لإسعاد نفسك خلال هذه المرحلة حيث تستطيعين الخروج مع أصدقائك والتحدث معهم في مواضيع مختلفة فذلك له آثار إيجابية على دماغك.

القيام بتمارين التأمل والاسترخاء

وأخيرا، فإنه من الجيد أن تتمتعي بلحظة من التأمل والتفكير والإسترخاء. وكما تعلمين، التأمل يعني التواصل مع الذات، مع جوهرنا، مع من نحن حقًا، بدون روابط. نحن ندرك أن الجسم يتغير فلا تدعي ذلك يؤثر على نفسيتك بل يجب التأقلم مع كل الظروف للشعور بأنك دائمًا في حالة جيدة.

 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *