الأم و الطفلالحمل و الولادة

نصائح للتعامل مع سكري الحمل

سكري الحمل

تعتبر فترة الحمل من أبرز المراحل المحفوفة بالمخاطر الصحية في حياة المرأة، حيث يترافق الحمل أحيانا مع بعض المشاكل نذكر على رأسها سكري الحمل .

إذا كنت سيدتي في بداية الحمل أو تخططين لإنجاب طفلك الأول، نقدم لك في مقال اليوم كل ما يجب أن تعرفيه عن سكري الحمل حتى تكون على دراية بأي تغيير تتعرضين له في هذه الفترة الحساسة.

 

ماهي أعراض سكري الحمل ؟

  • الإحساس الشديد بالعطش مع جفاف على مستوى الحلق والفم.
  • اضطراب وتشوش في الرؤية.
  • الشعور بالغثيان.
  • الحاجة المكثفة لدخول الحمام والتبول على الرغم من أنه أحد الأعراض الطبيعية التي تعترض جل السيدات خلال فترة الحمل إلا أنه يصبح مؤشر على الإصابة بسكري الحمل انطلاقا من الأسبوع 24 و28.
  • الإحساس بالتعب طوال الوقت وخمول يجعلها في الفراش لوقت طويل دون الرغبة في إنجاز أي عمل.
  • التعرض لالتهابات قوية بدون تفسير.

سكري الحمل

 

نصائح للتعامل مع سكري الحمل

  • ضرورة اتباع نظام غذائي متوازن يعتمد على الألياف التي تتوفر في الخضروات الورقية مثل الجرجير، الخس، البقدونس و البروكلي وهي أيضا أغذية غنية بالحديد والبروتين اللذان تحتاجهما المرأة خلال الحمل. بالإضافة إلى السكريات الطبيعية التي تتوفر في الفواكه مقابل التخفيف من الأغذية التي تتضمن السكر أو النشويات.
  • إذا كنت تشعرين أنك ستكونين عرضة للإصابة بسكري الحمل يمكنك أيضا اتباع نظام غذائي يكون خالي من السكر المصنع أو النشويات مثل البطاطا، الأرز أو المعكرونة.
  • ينصح بتفادي تناول المشروبات الغازية لأنها غنية بالسكر والغازات أو المشروبات التي تتضمن نسبة عالية من الكافيين (قهوة أو شاي) لأن هذا الأخير يدر البول مما يزيد من حاجتك لدخول الحمام ويتسبب في جفاف الجسم من الماء.
  • يفيد شرب كميات كبيرة من الماء في طرد السموم من الجسم والتخلص من نسبة السكر الزائد، لكن ينصح بالتوقف عن شرب الماء قبل المساء حتى لا تنزعجي من الحاجة للتبول ليلا.
  • تفيد ممارسة بعض التمارين الرياضية الخاصة بالحوامل في تنشيط الجسم وحرق السكر الزائد، كما أنها تحمي المرأة الحامل من زيادة الوزن التي تعتبر أحد أسباب الإصابة بالسكري خلال الحمل.

ملاحظة: تكون السيدات عرضة للإصابة بسكري الحمل عندما يتوفر تاريخ مرضي للإصابة بداء السكري في العائلة، أو سكري الحمل بشك خاص.

هذا وتكون المرأة عرضة للإصابة بسكري الحمل في حال تعرضت له في أول حمل لها، لذلك يجب الحرص على مراجعة الطبيب المختص واحترام المواعيد التي يقدمها قصد المراقبة المستمرة والحفاظ على سلامة الجنين.

وتجدر الإشارة إلى أن سكري الحمل يختفي بعد الولادة بشكل تدريجي ولا يحتاج للعلاج.