صحة الطفل

نمو الطفل بشكل صحيح : 10 مؤشرات تدل على ذلك

نمو الطفل

تسعى كل الأمهات لتقديم أفضل عناية ممكنة للأطفال الرضع ويحاولن متابعة المؤشرات التي تدل على أن نمو الطفل بشكل صحيح يتم حسب النسق الطبيعي رغم صعوبة الأمر.

لذلك سنقدم في مقال اليوم أبرز المؤشرات التي يمكن للسيدات متابعتها للتأكد من أنه لا يوجد أي خلل في نمو الأطفال الرضع.

نمو الطفل الجسدي

نمو الطفل

يتطور نمو الطفل مع زيادة وزنه وطوله والذي يجب أن يكون ضمن المعدلات الطبيعية حسب كل مرحلة عمرية.

زيادة وزن الطفل يجب أن تكون تدريجية وليست مفاجئة لأن الزيادة المفاجأة أو النقصان تحتاج لاستشارة الطبيب.

النمو الذهني والعقلي

تتطور حواس الرضيع مع النمو كما يتطور إدراكه الذهني حيث يبدأ في تركيز النظر على الأشياء المحيطة به منذ الشهر الثاني.

ويزداد إدراكه للمحيط والتعرف على الألوان والأشخاص المقربين مثل الأم والأب والتفاعل مع الأصوات.

التطور اللغوي

يبدأ الطفل الرضيع في إصدار أصوات على غرار البكاء، حيث يبدأ في المناغاة ونطق بعض الحروف مع الوقت مما يشير لنموه بشكل صحي.

نمو  الطفل الحركي

نمو الطفل

يكتسب الطفل الرضيع بعض المهارات مع مرور الوقت.

حيث يستطيع إمساك بعض الأغراض الصغيرة بيده، محاولة التحرك من خلال التقلب في الفراش أو رفع نفسه للأعلى.

جلوس الطفل بشكل صحيح أيضا عند إسناده بالوسائد يشير إلى حصول الجسم كميات مناسبة من الغذاء الذي يساهم في تقوية العظام والجهاز العضلي الحركي.

الأسنان

بروز أسنان الطفل في وقتها الطبيعي بشكل صحي وقوي يشير إلى أن طفلك ينمو بشكل سليم ودون أي اضطرابات.

نمو العضلات 

تحكم الطفل برأسه في المرحلة العمرية المناسبة، مع نمو عضلات الرقبة، اليدين والرجلين من الإشارات التي تدل على نمو الطفل بشكل صحي.

النطق

يبدأ الأطفال في النطق في سن العامين من خلال تكوين كلمات أو جمل قصيرة.

ووصول الطفل لهذه المرحلة دون أي تأخر دليل جيد على تطور مهاراته.

التغذية 

حصول الطفل على كل العناصر الغذائية ابتداءً بالرضاعة حتى تناول الأطعمة الصلبة مؤشر جيد على عدم وجود أي مشاكل بالجهاز الهضمي.

الأمر سيان للإخراج الذي يدل على انتظام حركة الأمعاء.

النوم

يتعرض الأطفال حديثي الولادة لاضطرابات النمو بسبب عدم القدرة على التمييز بين النهار والليل.

لكن مع التقدم في السن يستقر الوضع حيث يتمكن الأطفال من النوم طيلة الليل تماما كالكبار.

لذلك يعتبر نمو الطفل بهدوء طيلة ساعات الليل بدون انقطاع من العلامات الصحية.