الحمل و الولادة

6 نصائح لتسهيل الولادة الطبيعية

يمكن لأقسى القلوب أن تذوب لحظة الولادة فالأمومة هبة كرم الله بها الأنثى ومن المدهش أن تفيض مشاعر الأم بالعطف والحنان بعد ساعات من آلام المخاض، كما أثبتت الدراسات الحديثة أنه من الضروري أن تحس الأم بالألم حتى يزداد حبها وعطفها على مولودها. ولكن قد تستمع المرأة الحامل إلى بعض المشاكل التي تعرضت لها صديقاتها أثناء ولادتهن مما يبعث في نفسها الشعور بالخوف وعدم الاطمئنان، لذلك يجب عليك سيدتي تجاوز كل الشكوك التي تراودك فليس من الضروري أن تمري بكل المشاكل التي تعرض إليها غيرك، إضافة إلى ذلك يمكنك الاطلاع على كل ما يهم صحتك وجنينك فالمعرفة هي الوسيلة الوحيدة القادرة على تجاوز الشكوك. وفي هذا المقال نقترح عليك بعض الحلول التي من شأنها أن تخفف عليك آلام المخاض.

  • ممارسة الرياضة

من الضروري أن تعلم المرأة الحامل أن من أكبر الأخطاء هو إفراطها في النوم والراحة طوال فترات الحمل. فمن الضروري أن تقوم بممارسة رياضة المشي خلال الفترات الصباحية أو المسائية كما يمكنها أيضا القيام ببعض الحركات الرياضية للحوامل فالمنزل.

  • التمر

أثبتت الدراسات الحديثة أن تناول بعض حبات التمر طول فترات الحمل يسهل عملية الولادة، كما أن حسن التغذية يلعب دورا أساسيا في تجاوز المخاض دون مشاكل.

  • الكمادات

تساعد الكمادات الدافئة على التخلص من آلام المخاض أثناء الولادة كما يمكنك أيضا القيام بحمامات دافئة عند اقتراب موعد الولادة.

  • التدليك

يمكنك أن تزوري أخصائيا في التدليك خلال فترات الحمل كما يمكنك أيضا الاستعانة بأمك أو زوجك للقيام بتدليكك كلما أحسست ببعض الآلام.

  • تحضير جسمك للولادة

لتتجاوزي فترة المخاض بسهولة بإمكانك تحضير جسمك من خلال وعيك بكل ما يمكن أن يطرأ على جسمك خلال فترة الولادة.

  • حضري طفلك للولادة

من الضروري أن تعوّد المرأة طفلها على وضعية الولادة لأن هذه الخطوة ضرورية في تيسير أو تعسير المخاض.

اترك تعليقاً