7 نصائح ذهبية تقيك عطش رمضان

يعتبر العطش واحدا من أكبر المسائل التي قد تؤرق الصائم خاصة أثناء أيام الصيف وفي المناطق المعروفة بارتفاع درجات حرارتها كمنطقة الخليج العربي، حيث يمكن أن يكون المرء حينها عرضةً للإصابة بحالات من الجفاف إذا لم يحسن شحن جسمه بكميات المياه والسوائل الطبيعية التي يحتاج إليها من أجل مقاومة العطش وتفادي آثاره السلبية على الصحة. ويقدر الأطباء تلك الكميات عادةً بلتر ونصف اللتر من المياه يوميا على أقل تقدير، فهل تنجحين في تأمينها يوميا عزيزتي؟، أم أنك من الذين ينكبون على إشباع بطونهم بما لذ وطاب من مأكولات ومرطبات وحلويات، غير آبهة بما يمكن أن ينجر على هذه العادة من مشكلات؟ إذا كنت تجدين مشقةً كبيرةً في الصيام بسبب العطش وتعجزين عن التخلص من معاناتك تلك؛ فلا تقلقي بالمرة من ذلك عزيزتي، فمجلة سيدات الامارات بين يديك دائما لتقدم إليك كل ماهو مفيد، وهاهي اليوم تأتيك بمجموعة من النصائح الذهبية الكفيلة بجعلك ثابتةً أمام مسألة العطش في رمضان، فتابعيها إذا معنا في ما تبقى من أسطر من هذا المقال!

7 نصائح ذهبية تقيك الإحساس بالعطش عند الصيام

  • النصيحة الأولى :

لا تهملي مطلقا وجبة السحور عزيزتي ففيها بركة كبيرة للصائم كما أشار إلى ذلك سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم في الحديث القدسي “تسحروا فإن في السحور بركة”. أما عن كيفية الاستفادة من هذه الوجبة في مقاومة العطش، فننصحك بأن تحرصي خلالها على شرب كوبين من الماء، وذلك قبل تناول أي شيء آخر.

  • النصيحة الثانية :

احرصي على تأخير وجبة السحور قدر ما تستطيعين حتى يتسنى لك الحصول على أقصى درجات الاستفادة منها في مجابهة ساعات الصوم الطوال، وكما يقول سيد العالمين -صلوات الله ورضوانه عليه-: “ما تزال أمتي بخير ما عجلوا الإفطار و أخروا السحور”.

  • النصيحة الثالثة :

تذكري دائما سيدتي بأن حسن اختيارك للأطعمة التي تتناولينها أثناء وجبتي الإفطار والسحور له الدور الإيجابي في مقاومة ساعات الصيام الطويلة؛ ومن أجل ذلك ندعوك إلى الحرص على تحضير أطباق غنية بالخضروات إذا كنت ترغبين حقا في مقاومة العطش؛ فهذه المأكولات تحتوي عادةً على نسبة هامة للغاية من المياه. كما نلفت انتباهك أيضا إلى أن الفواكه هي من الخيارات المفيدة جدا بالنسبة إليك عزيزتي، خاصةً تلك الغنية بالبوتاسيوم، على غرار الموز مثلًا، وذلك لأهمية هذا العنصر في الإيقاء من العطش.

  • النصيحة الرابعة :

على عكس الخضار والفواكه، ينصح الأخصائيون بضرورة أن يبتعد الصائم عن جميع المخللات والأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الملح، وذلك لما يسببه هذا المكون من عطش شديد ورغبة ملحة في تناول كميات زائدة من المياه. وقد يكون للبهارات والتوابل والحلويات الشرقية نفس التأثير السلبي أيضًا، فاجتنبيها هي الأخرى عزيزتي.

  • النصيحة الخامسة :

مثلما عليك الحذر من الأطعمة المالحة، فإنه يتوجب عليك أيضا الابتعاد عن الكثير من أنواع المشروبات الغير مفيدة لك بالمرة في أيام الصيام؛ ومن ضمنها نذكر خاصةً الشاي والقهوة، لأنهما يحتويان على عنصر النيسكافيه المسبب للعطش. كما ندعوك أيضا إلى تجنب كل من المشروبات الغازية والعصائر المعلبة، فهي غنية بالسكر وبالمواد الحافظة التي من شأنها أن تسبب العطش أثناء الصيام، واستبدالها بالحليب أو اللبن لأن الكالسيوم الموجود فيهما  لا يسبب العطش بالمرة، كما أنه جيد للغاية في تحسين عملية الهضم.

  • النصيحة السادسة :

إذا كنت ترغبين في الحصول على جرعة إضافية من الطاقة لمقاومة العطش فننصحك بأن تستهلي وجبة إفطارك دائما بكوب من الماء أو اللبن، ومن بعده تناول  صحن من الشوربة، قبل المرور في النهاية إلى الأطباق الأخرى  من المأكولات التي قمت بإعدادها.

  • النصيحة السابعة :

مهما تكن درجة جوعك، فلا يجب عليك مطلقا الإفراط في تناول المأكولات عزيزتي؛ ذلك أن هذه العادة قد تمنعك من شحن جسمك بما يحتاج إليه من مياه وعصائر طبيعية والعديد من السوائل الأخرى المفيدة بالنسبة إليك، كما أنه لن يكون بإمكانك أيضا التركيز على الفواكه الغنية بالمياه، كالبطيخ والشمام وغيرهما. فاحرصي إذا سيدتي على الأكل بشكل متوازن في كل مرة من أجل ترك المجال للمكملات الأخرى والتي ندعوك إلى تناولها بعد وجبة الإفطار بوقت تكونين قد استغليته في التنظيف أو القيام ببعض العبادات، أو حتى في أخذ قسط قصير من الراحة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *