الحمل و الولادة

أغذية هامة للمرأة الحامل خلال الشهر التاسع

أغذية هامة للمرأة الحامل خلال الشهر التاسعأغذية هامة للمرأة الحامل خلال الشهر التاسع

من المعروف أن أكثر خبر يسعد المرأة بعد الزواج مباشرةً هو معرفتها لحملها بالرغم من التعب والقلق ومشاكل الحمل التي يمكن أن تواجهها، ويجب على المرأة خلال هذه الفترة الحساسة الانتباه لصحتها وتناول الأغذية الغنية بالفيتامينات والمعناصر الغذائية الهامة لصحة جنينها، وننصح خلال هذه الفترة الأولى بالابتعاد عن عدة أطعمة مثل التمر وعدة أطعمة أخرى كما ننصح بتناول أطعمة وتجنب أخرى خلال الأشهر الأخيرة من الحمل. ومن خلال هذا المقال سوف نطلعك على الأغذية التي عليك تناولها والإكثار منها خلال الشهر التاسع من الحمل لأنها تمنح الجنين العديد من الفوائد والفيتامينات، بالإضافة لذلك فهي تسهل وتساعد على الولادة الطبيعية ، وفيما يلي الأغذية:

  • الحبوب الكاملة:

ينصح العديد من الخبراء والأطباء بضرورة تناول المرأة الحامل للحبوب الكاملة نظراً لأنها تحتوي على كمية كبيرة من الفيتامينات التي تعزز صحة الجهاز العصبي لها وللجنين. كما تساعد أيضًا في المحافظة على صحة الجهاز الهضمي وتجنبها الامساك الذي غالباً ما يلزمها خلال فترة الحمل، ومن أهم فوائد الحبوب الكاملة أيضًا انها تعطي المرأة الحامل الطاقة و الحيوية و النشاط و تجنبها الخمول.

  • الأغذية الغنية باليروتينات:

للعدس دورًا هامًا في تكوين عضلات الجنين والأنسجة بقوة وبنائها بشكل سليم نظراً لأنه يحتوي على معدل كبير من البروتينات النباتية. يفضل سلق العدس مع الأرز لتحقيق أعلى معدل للاستفادة منه كما يمكن عمل شوربة العدس المجروش.

  • الخضار:

مثل السبانخ.. تحتوي على نسبة كبيرة من الفيتامينات و خاصة حمض الفوليك الذي له دور كبير في تكوين الجهاز العصبي للجنين خاصة في الشهور الأولى من الحمل. يمكن تناولها في الافطار عن طريق وضعها مع الأومليت. من الممكن أيضًا تناولها طازجة عند إضافتها إلى السلطة الخضراء، وتعد الخضراوات من الوجبات الصحية للأم والجنين لكن يجب تجنب طبخها لفترات طويلة حتى لا تفقد عناصرها الغذائية الهامة.

  • منتجات الألبان:

من المعروف أن منتجات الألبان تمنح الجسم الكالسيوم وبالتالي صحة العظام والأسنان ويجب على كل امرأة حامل تناول منتجات الألبان طيلة أشهر الحمل لما فيها من عناصر غذائية هامة لصحتها ولصحة جنينها.

  • التمر:

يعالج التمر فقر الدم ويقوي الجسم، ويقلل اضطرابات الأعصاب والتوتر من خلال احتوائه على نسبة عالية من البوتاسيوم ‏والسكر،‏ ‏كما ينشط حركة الأمعاء وعضلات الرحم وينظم حركتها، الأمر الذي يسهّل حدوث ولادة طبيعية دون مشاكل.

اترك تعليقاً