الحمل و الولادة

اكتئاب الحمل: أسبابه وطرق العلاج

من المؤكد أن أغلب ما يحدث في حياتنا من فرح ونجاح نتاج جهد وتعب، وكذلك فرحة الولادة نتاج أيام طويلة من الألم والاضطراب وغالبا. ما نلاحظ حالات الخوف والقلق عند أول ولادة، وباعتبار أن الجنين شديد التأثر بكل ما يطرأ لأمه من تغيرات صحية أو نفسية وجب على الأم الانتباه لأبسط تفاصيلها خلال هذه الفترة الحساسة. ويعتبر الاكتئاب من أكثر الأمراض النفسية الشائعة فترة الحمل والتي تمثل خطرا على صحة الأم والجنين ولمزيد التعرف على هذا المرض تابعينا.

هل أنا حقا مصابة بالاكتئاب

تتمثل أعراض هذا المرض في عدم القدرة على النوم بانتظام وظهور الكثير من الآلام المتفرقة أحيانا على مستوى الظهر وأحيانا الرأس أو المفاصل، ومن السهل ملاحظة عدم التركيز والقلق على المريض. فيفقد خلال هذه الفترة حبه لعمله وطريقة عيشه وينقطع عن ممارسة هواياته كما يفضل الانطواء والعزلة لعدم رغبته في الاختلاط والتحدث.

أسبابه

يتمكن مرض الاكتئاب من السيطرة على الأشخاص سريعي الانزعاج والعصبية ومتقلبي المزاج وفي حالة حزن طويلة أو خسارة أو خيبة أمل يضعف الإنسان ويستسلم ومن هنا تظهر العوامل المساهمة في هذا المرض.

اكتئاب الحمل

طرق العلاج

من الضروري زيارة الطبيب فكل إنسان سليم معافى يحتاج إلى طرح همومه ومشاكله على طبيب نفسي كلما أحس باضطرابات نفسية وعصبية مفرطة في سلوكه لمرة واحدة كل ثلاث أشهر حتى لا تتقدم به حالة المرض.

علاج مرض اكتئاب الحمل

اترك تعليقاً