الأطفال والهواتف الذكية: كيف ومتى؟

سيدات الامارات
الأطفال والهواتف الذكية: كيف ومتى؟

يتساءل الآباء في أغلب الأحيان حول الوقت المناسب لتقديم هاتف جوال لطفلهم وسط الاستهلاك المفرط لوسائل التواصل الذكية. وللحصول على الإجابة المناسبة في هذا الموضوع، نسوق في مقال اليوم مزيدا من التفاصيل فتابعينا! 

ماهو الهدف من الهاتف الذكي؟

ما هو العمر المناسب لطفل ليحصل على أول هاتف؟ يبدو في الظاهر كسؤال يتطلب إجابة بسيطة، ولكن في الواقع، الأهم هو معرفة لماذا سيستخدم الطفل الهاتف الذكي وبناء على ذلك يمكن تحديد السن المناسب. 

عند الأطفال الذين يكونون دون الصف السادس، يمكن أن يشكل الهاتف وسيلة للعب والتسلية، فيما يمكن لطلاب المرحلة المتوسطة الحصول على هاتف لأغراض التواصل مع العائلة والأصدقاء.

كما يجب الانتباه لنقطة أهم وهي اتصال الهاتف الجوال بالانترنات التي تعد مصدر تهديد للأطفال والمراهقين على حد السواء. 

المراقبة الأبوية 

عندما يكون الطفل في المدرسة، فيجب أن يكون معظم الوقت تحت إشراف الكبار الموثوق بهم، أو مع أفراد آخرين من عائلته.

أما بالنسبة للمراهقين، إذا كان طفلك لديه وصول إلى الإنترنت، بغض النظر عن عمره والجهاز الذي يستخدمه، فمن الأساسي أن تكون معه محادثة حول المسائل التي تضمن سلامته وتجعله في مأمن من الاضطرابات. 

الثقة المتبادلة 

يجب الحرص على بناء جسر متين من الثقة بين المراهقين وأوليائهم حتى يعرفوا أنه يوجد من يتحدثون إليه أثناء حاجتهم للمساعدة وليس تعرض هواتفهم للمصادرة. 

توضيح الحدود 

من المهم أيضا مناقشة ما يمكن أو لا يمكن فعله مع جهاز الهاتف الذكي. يمكن أن تشمل هذه، على سبيل المثال، وضع قواعد أساسية بشأن التطبيقات التي يمكن تثبيتها على الهاتف والوقت الذي يجب فيه إيقاف الجهاز في نهاية اليوم.  

المصدر

Mega Сайт Площадка