تربية الطفل

خطوات بسيطة للتعامل مع الكذب عند الأطفال

يعتبر الكذب من أسوأ الصفات التي قد يتعلمها طفلك، فهو تزييف للحقائق إما كليًا أو بشكل جزئي. ربما يتعلم معظم الأطفال القيام بذلك في مرحلة عمرية مبكرة ولكن يجب معالجة هذه المشكلة بطرق حكيمة حتى لاتتواصل معهم في سن متقدمة.

الكذب عند الأطفال

يفسر علماء النفس بأن كذب الأطفال يعود لعدة أسباب:

  • عدم الشعور بالثقة والرضا عن النفس.
  • الدلال المفرط لطفلك.
  • المحيط الأسري غير ملائم.
  • يكذب الطفل عادة لجذب انتباه الوالدين، وربما يضيف بعض التفاصيل الزائفة لقصته حتى يجعلها مثيرة، كما أنه يعتقد كذلك أن الكذب سيجعل صورته جميلة أمام ولديه، أو لتجنب العقاب.

ماذا تفعلين عندما يكذب طفلك

يبدأ الأطفال عادة بالكذب في سن مبكرة من 3 سنوات وقد تتطور هذه الحالة إلى أن يصل إلى سن المدرسة. ولتفادي هذه المشكلة تحتاجين سيدتي إلى تشجيع طفلك على قول الحقيقة.

يمكنك كذلك مدح صدقه أمام العائلة وتدعيم كلامك ببعض القصص. أخبريه كذلك بحزنك وخيبة أملك عندما يكذب في حين أنك تشعرين بالفخر والسعادة عندما يقول الحقيقة.

عليك أن تجنبي سيدتي طفلك المواقف التي ستعلمه الكذب مثلاً عندما يسكب الحليب، فلا تقولي له من قام بذلك لأنه سيضطر إلى الكذب خوفًا منك في حين أنه يمكنك معالجة الأمر عن طريق قولك “أرى أن الحليب انسكب ويجب أن نقوم بتنظيفه فهل تساعدني على ذلك”.

اقرئي له كتب وقصص عن أهمية الصدق وقول الحقيقة مهما كانت. وتجنبي قول “أنت كاذب” لأن ذلك سيزيد الطين بلة وسيتعود على هذه الكلمة.

يجب أن تتقني استخدام العقاب المناسب، فإذا قام مثلاً بالرسم على الحائط، دعيه يساعدك على تنظيف الحائط واخبريه أنه خطأ ويجب إصلاحه دون أن تحبسيه في الغرفة أو تحرميه من مشاهدة التلفاز فذلك قد يشعره بالحزن لكن لن يساعده على إصلاح خطأه.

 

اترك تعليقاً