اليرقان عند الأطفال: الأعراض وسبل الوقاية

يتعرض الأطفال حديثي الولادة للكثير من الأمراض الشائعة أبرزها اليرقان أو صفار الأطفال، وهو عبارة عن تحول لون الجلد وبياض العينين للون الأصفر. إذا كنت سيدتي من الأمهات الجدد ولا تملكين الدراية الكافية بمشاكل الأطفال الصحية، سنقدم لك في مقال اليوم كل ما تحتاجين لمعرفته عن يرقان الأطفال والطرق المناسبة للوقاية منه.

  • ماهي أعراض اليرقان عند الأطفال؟

يقدم الاستشاري في طب الأطفال خالد الفالح ثلة من الإشارات التي تدل على إصابة الرضيع باليرقان، وتتمثل في تحول لون جلد الرضيع للأصفر، فيما يكون البول لون غامق والبراز بلون فاتح. هذا إلى جانب البكاء العالي وضعف الرضاعة والتغذية.

  • طرق علاج اليرقان

أما عن سبل علاج هذا المرض، فيشير إلى أن اليرقان يختفي في اليوم الخامس إلى السابع بعد الولادة دون أي حاجة للأدوية. وفي حال وصل البيليروبين (وهو عبارة عن الصبغة اللونية التي ينتجها الكبد ومسئولة عن الإصابة باللون الأصفر) لمستوى عالي في الجسم فالحل يكمن في العلاج الضوئي والذي يتم عبره تعريض الجسم لنوع خاص من الضوء حتى يخرج تماما من الجسم. ويستمر هذا العلاج لأيام معدودة حسب استجابة جسم الرضيع للضوء.

  • كيفية الوقاية من اليرقان

يمكن اكتشاف المرض الذي يعد غير خطير وشائع بين نسبة هامة من حديثي الولادة من خلال خضوع الرضيع لفحص شامل قبل مغادرة المشفى، هذا إلى جانب الفحص الدوري خلال الأيام الأولى بعد الولادة وتوفير الرضاعة الجيدة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *