العناية بالبشرة

روتين للعناية بالبشرة بعد سن الخمسين

روتين للعناية بالبشرة بعد سن الخمسين

العقد الخامس هو سن اليأس عند أغلب السيدات لكن ذلك لا يعني التوقف عن العناية بالمظهر الخارجي وخاصة البشرة.

لذلك نقدم في مقال اليوم نصائح للعناية بالبشرة بعد سن الخمسين حتى تحافظي على جمالك.

الترطيب

حيث تنخفض مستويات هرمون الأستروجين بشكل ملحوظ بعد انقطاع الطمث ويمكن أن يؤدي ذلك إلى الجفاف والاحمرار والحساسية وقلة تماسك الجلد. احرصي على القيام بالترطيب الإضافي لمنع فقدان الماء الزائد من سطح الجلد.

الريتينول

غير الريتينول سلوك الخلايا المسنة بحيث تعمل بطريقة أكثر شبابًا ويساعدها على التجدد بمعدل أسرع. في البداية يمكن أن يتسبب في جفاف الجلد ، لذلك ابدئي تدريجياً في إدخال الكريم الليلي القائم على الريتينول في روتينك 2-3 مرات في الأسبوع.

ابحث عن تركيبات تحتوي على مكونات مرطبة ومهدئة مثل حمض الهيالورونيك والغليسرين والنياسيناميد وهي مفيدة بشكل خاص في تخفيف أي جفاف وحساسية مرتبطة باستخدام الريتينول لأول مرة والجلد بعد انقطاع الطمث.

الببتيدات

تعتبر الببتيدات أجزاء من البروتين مما يجعلها عنصر رائع للبشرة بعد انقطاع الطمث لأنها ستحفز إنتاج الكولاجين والإيلاستين لتعزيز مرونة الجلد ومظهر البشرة الشبابي. 

منتجات مهدئة

مع انقطاع الطمث يحدث تغير في مستويات الهرمون الذي يمكن أن يؤدي إلى بشرة ساخنة ورطبة. يمكن أن تكون منتجات العناية بالبشرة المهدئة ورذاذ الوجه من المستحضرات الأساسية في هذه المرحلة.

استخدمي رذاذ وجه مرطب ومنعش لتبريد الجلد المتورد في كل مرة.

المصدر