الجمال و الصحةانقاص الوزن

كيف أخسر 50 كيلوغرام بطريقة صحية ودون أضرار جانبية؟

كيف أخسر 50 كيلوغرام

كيف أخسر 50 كيلوغرام ؟ إن فقدان الوزن ليس عملية سهلة، بغض النظر عن الهدف الذي تريدين الوصول إليه سيدتي. عندما يتعلق الأمر بخسارة 50 كغ أو أكثر، يمكن أن يبدو العدد الكبير مخيفا للغاية خاصة إذا كنت قد بدأت للتو.

 

كيف أخسر 50 كيلوغرام

 

لحسن الحظ، هناك استراتيجيات مثبتة يمكنها مساعدتك وقد جمعنا لك أهمها في هذا المقال سيدتي لتفقدي الوزن الذي تريدينه بطريقة صحية.

 

راقبي السعرات الحرارية في نظامك الغذائي

 

في عملية فقدان الوزن، يحتاج جسمك إلى حرق سعرات حرارية أكثر مما يستهلك.

هناك طريقتان للقيام بذلك: تناول عدد أقل من السعرات الحرارية أو ممارسة المزيد من الرياضة.

يساعدك تتبع السعرات الحرارية على البقاء على دراية بعدد السعرات الحرارية التي تستهلكينها يوميا،

حتى تتمكني من معرفة ما إذا كنت تتبعين المسار الصحيح أو تحتاجين إلى إجراء تعديلات.

يعتمد عدد السعرات الحرارية التي تحتاجينها في اليوم على عوامل مختلفة مثل وزنك الأساسي ونمط حياتك والجنس ومستوى النشاط.

لتحديد عدد السعرات الحرارية التي تحتاجين إلى تناولها لفقدان الوزن، استخدمي الآلة الحاسبة.

ومع ذلك، من المهم الإشارة إلى أن تتبع السعرات الحرارية قد لا يكون النهج الأكثر نجاعة لفقدان الوزن.

ولكن مراقبة السعرات الحرارية تنجح للغاية عندما يقترن الأمر بتعديلات نمط الحياة الصحية مثل تناول المزيد من الخضروات أو ممارسة الرياضة بانتظام.

 

كيف أخسر 50 كيلوغرام : الترفيع في كمية الألياف في نظامك الغذائي

 

الألياف هي نوع من الكربوهيدرات القابلة للهضم والتي يمكن أن تساعد في فقدان الوزن.

الألياف تبطئ معدل إفراغ المعدة من محتوياته، الأمر الذي قد يساعدك بدوره على الشعور بالشبع لفترة أطول.

بالإضافة إلى ذلك، أظهرت الدراسات أن الألياف، وخاصة الألياف القابلة للذوبان قد تقلل من إنتاج هرمونات الجوع،

مثل الجريلين وتزيد من إنتاج هرمونات الامتلاء ، مثل الكوليسيستوكينين (CCK

تشمل الأطعمة الغنية بالألياف معظم الخضروات والفواكه والمكسرات والحبوب الكاملة والبذور. بدلاً من ذلك.

 

تناول الكثير من الخضروات

 

على الرغم من أن معظم الناس يعرفون أن الخضروات صحية للغاية،

إلا أن الأبحاث أظهرت أن الناس لا يأكلون ما يكفي منهم.

بالإضافة إلى كونها صحية، تتمتع الخضروات بصفات أخرى يمكن أن تساعدك على فقدان الوزن.

تعد الخضروات مصدرا جيدا للألياف وهي مادة مغذية يمكنها إبطاء معدل إفراغ المعدة وزيادة الشعور بالامتلاء.

كما أن الخضروات تميل إلى احتوائها على نسبة عالية من الماء مما يمنحها كثافة طاقة منخفضة.

هذا يعني أن الخضروات منخفضة في السعرات الحرارية بسبب وزنها.

إن الاختيار المستمر للأطعمة ذات الكثافة المنخفضة للطاقة مثل الخضروات،

بدلا من الكربوهيدرات المكررة يسمح لك بتناول نفس الكمية من الطعام مع الاستمرار في خفض السعرات الحرارية.

 

قللي من الكربوهيدرات المكررة

 

الحد من تناول الكربوهيدرات المكررة هو وسيلة فعالة لفقدان الوزن.

الكربوهيدرات المكررة، والمعروفة أيضا باسم الكربوهيدرات البسيطة،

هي السكريات والحبوب المكررة التي تم تجريدها من المواد الغذائية والألياف أثناء المعالجة.

تشمل المصادر الشائعة للكربوهيدرات المكررة الخبز الأبيض والدقيق الأبيض والمعكرونة والحلويات والمعجنات.

الكربوهيدرات المكررة ليست فقط مصدرًا سيئا للعناصر الغذائية، بل تميل أيضا إلى الترفيع من مؤشر نسبة السكر في الدم.

يمكن أن يسبب هذا الأمر طفرات سريعة وتراجع في سكريات الدم تليها زيادة الرغبة الشديدة والجوع وزيادة خطر الإفراط في تناول الطعام.

بالإضافة إلى ذلك، ربطت بعض الأبحاث بين تناول كميات أكبر من الكربوهيدرات المكررة وحمل المزيد من الدهون الحشوية، وهو نوع من الدهون يرتبط بزيادة خطر الإصابة بأمراض مزمنة مثل أمراض القلب.

من الجيد تقليل المشروبات الغازية والعصائر ومشروبات الطاقة،

فهي غالبا ما تكون مليئة بالسكر والسعرات الحرارية وتفتقر إلى العناصر الغذائية الأخرى وتساهم في زيادة الوزن بمرور الوقت كل ذلك دون أن تملأك.

حاولي تبديل الكربوهيدرات المكررة بالحبوب الكاملة مثل الأرز البني والكينوا والخبز الكامل الحبوب.

 

كيف أخسر 50 كيلوغرام : استشارة اختصاصي التغذية

 

مع هدف كبير لفقدان الوزن مثل خسارة 50 كغ، من الجيد أن تسعي للحصول على دعم أخصائي مؤهل،

مثل اختصاصي تغذية مسجل.

يستطيع اختصاصي التغذية مساعدتك في تحديد أفضل طريقة لفقدان الدهون الزائدة دون أن تكوني مقيدة للغاية ويقدم لك الدعم طوال رحلتك أيضا.

أظهرت الدراسات أن العمل مع أخصائي التغذية في رحلة فقدان وزنك يمكن أن يؤدي إلى فقدان الوزن بشكل أكبر بكثير إذا كنت وحدك.

يمكن أن يضمن أخصائي التغذية فقدان الوزن بأمان دون المساس بصحتك بشكل كبير.

شاهدي جدول رجيم النقاط الفرنسي.