كيف تحافظين على صحة طفلك خلال العيد؟

كيف تحافظين على صحة طفلك خلال العيد؟

ينتظر المسلمون في كافة أرجاء العالم حلول عيد الاضحى المبارك لكونه مناسبةً ثانيةً للمعايدة وتبادل التهاني، وحدثا مميزا يلتئم فيه شمل العائلة ويستطيبون معا خلاله ألذ الأطباق التقليدية والحديثة من ألوان اللحوم والأرز المختلفة إلى الحلويات بجميع أصنافها. قطعا أنت أيضا تنتظرين ذلك بكل شوق سيدتي وتتحضرين له بشكل جيد، ولكن هل عملت حسابا لأبنائك الصغار في خضم تحضيراتك تلك؟ طبعا لست في حاجة إلى أن نذكرك بخطورة الأطعمة الثقيلة والمشبعة بالدهون على صحة الأطفال، وما تسببه لهم هذه الأخيرة من مشاكل عديدة، كسوء الهضم وارتفاع نسبة الكولسترول في الدم وغيرهما؛ ومن أجل ذلك جئنا لك في مقالنا لهذا اليوم بقائمة في أهم وأفضل الأغذية التي يتوجب عليك إعدادها لطفلك خلال العيد، وتلك التي عليك تفاديها حتى تمر هذه المناسبة السعيدة على كليكما بكل سلام وصحة وعافية. تابعي معنا!

قدمي هذه الأطعمة إلى طفلك خلال العيد 

1- الفواكه والخضروات

ينصح أخصائيو التغذية خلال فترة العيد بضرورة إعداد أطباق مختلفة من الخضر والغلال المشكلة من أجل الأطفال، ومن ذلك مثلا سلطة الخيار والطماطم والخس والبقدونس والبنجر والفليفلة، وسلطة الفواكه المقطعة لشرائح صغيرة مع الشوكولاتة أو الكريم كراميل أو العسل، وإن لم تجدي الوقت الكافي فبإمكانك تقديم ثمار الفاكهة التي لا تحتاج إلى القص، على غرار الكمثرى والعنب  والتين والجوافة. سيحصل طفلك بذلك على جميع الفيتامينات والمعادن الغذائية الموجودة في هذه الأطعمة، والتي ستحميه قطعا من مختلف مشاكل المعدة والجهاز الهضمي الناجمة عن التناول المفرط للحوم.

a0

2- الحليب ومشتقاته

احرصي كل الحرص على شحن جسم طفلك بالحديد والكالسيوم والفيتامينات الضرورية لمواجهة مخاطر الاصابة بأمراض القلب والشرايين، ومن أجل ذلك تنصحك مجلة سيدات الامارات بالتقليل من الوجبات المشبعة بالدهون وتعويضها بمنتجات الألبان المختلفة، من جبن وزبادي وغيرهما، والتي يفضل أن تكون خاليةً من الدسم. دللي طفلك أيضا بكوب من الحليب الممزوج بالموز والشوكولاتة أو بالفراولة، أو كاسة من الزبادي بقطع التوت والكرز، أو أيضا بشريحة شهية من الجبنة المصحوبة بقطعة من الخبز الأسمر اللذيذ.

a0

3- الحبوب

لا تنسي وأنت تحضرين وجبة صغيرك مدى حاجة جسمه إلى الحبوب؛ ومن أجل ذلك ننصحك بتقديم بسكويت الشوفان إليه، أو إضافة هذا الأخير إلى طبق سلطته، إلى جانب أيضا إعطائه أنواع المكسرات المختلفة، كاللوز والفستدق والكاجو، والتي ندعوك إلى عدم تمليحها حتى يستفيد طفلك من الدهون الغير مشبعة والأحماض الموجودة فيها، ومن ضمنها الأوميغا 3 والزيوت النباتية، بالإضافة أيضا إلى الكالسيوم والحديد. أما إذا ما أردت تقديم القليل من اللحم إليه، فيمكنك إضافة هذه المكسرات مع حبات من الزبيب إلى الطبق، وذلك حتى تكسري حدة الدهون المركزة في هذا الأخير.

a0

تجنبي إطعام طفلك من هذه المأكولات خلال العيد

 1- الدهون

كما سبق وأشرنا إلى ذلك في مقدمة هذا المقال، ليس من المفيد في شيء تقديم الأطعمة المشبعة بالكولسترول إلى طفلك، وذلك لكون جهازه الهضمي لا يتحمل تراكم الدهون ولا يقوى على طردها والتخلص منها بيسر؛ وهو ما من شأنه أن يصيبه بالزيادة المفرطة في الوزن وأيضا بالعديد من الأمراض الأخرى الخطيرة كالسكري  وأمراض القلب والشرايين وغيرها.

a0

2- الأملاح والسكريات

كما هو الحال بالنسبة للأشخاص البالغين، تشكل الأطعمة المشبعة بالملح والسكريات خطورةً بالغةً على صحة الأطفال أيضا، حيث تتسب الأولى في حدوث التهابات لبشرة هؤلاء إلى جانب أيضا حساسية الجلد والعينين. أما الحلويات والسكاكر فكثيرا ما تكون هي الأخرى سببا في الإصابة بزيادة الوزن والسمنة المفرطة، بالإضافة أيضا إلى مخاطرها الأخرى العديدة سواء كان ذلك من ناحية زيادة نسبة الإصابة بالكثير من الأمراض المزمنة أو أيضا إلى ما تسببه من مشاكل لا تحصى للأسنان واللثة.

a0

2- المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة والكافين

تحذرك مجلة سيدات الامارات من مغبة إعطاء طفلك من هذه المشروبات لأنها تشكل خطرا حقيقيا على صحتهم، فبالإضافة إلى تسببها في معانتهم بالأرق والسهر طوال الليل، كثيرا ما تكون هذه المشروبات أيضا دافعا للاصابة بهشاشة العظام وآلام المفاصل، إلى جانب السمنة وزيادة الوزن أيضا، وذلك نتيجةً للكميات الهائلة من السكر المركزة فيها. استبدلي كل ذلك بواحد من العصائر الطبيعية المفيدة، على غرار عصير البرتقال المركز بفيتامين سي، أو عصير التفاح الغني بمضادات الأكسدة، أو أيضا عصير المانجو الثري بالفيتامينات والألياف الغذائية التي تمنح طفلك الشعور بالشبع.

a0


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *