تربية الطفل

كيف ندعم الطفل عند وفاة حيوانه المفضل ؟

كيف ندعم الطفل عند وفاة حيوانه المفضل ؟

للحيوانات الأليفة دور هام في حياة أطفالنا ، حيث تشكل هذه الكائنات صحبة ممتازة لهم وتعزز قدراتهم على التواصل وتقوى صلتهم بالطبيعة وبكائناتها المختلفة، وهو ما يفسر شعور الطفل المؤلم عند فقدان حيوانه المفضل الذي لا طالما اعتاد على وجوده منذ الصغر وفي ما يلي نقدم لك بعض النصائح لمساعدة طفلك على تجاوز الأمر. تابعينا !

نصائح لمساعدة الطفل على تجاوز فقدان حيوانه الأليف

أي كان سبب الوفاة ( حادث أم مرض أو وفاة طبيعية حين بلوغه سن معين ) يصعب على الأطفال تقبل الأمر وفهمه والتغلب عليه، فهو يعتبر قطته الصغيرة أو كلبه الوفي فردًا من أفراد العائلة ورفيقه في اللعب ومختلف الأنشطة الأخرى، فقدانه لا يشعره فقط بالحزن والقلق إنما أيضًا الخوف من فقد آخر،  فكيف يمكنك مساعدة أطفالك في التغلب على هذه التجربة الصعبة ؟

1. تفهم شعور الطفل بالحب تجاه حيوانه الأليف

الخطوة الأولى لمساعدة طفلك على تجاوز الأمر هي محاولة فهم ما يمر به. فبينما يقتصر شعورنا تجاه هذه الكائنات كونه مجرد حيوانات أليف إلا أن الطفل يعتبره أفضل صديق وينزله منزلة الأخت أوالأخ في كثير من الحالات وبالتالي فإن فقدانه يجلب له شعورا مؤلما يشابه فقدان فرد من أفراد العائلة.

2. التعاطف مع حالة الفقد

يتصرف الأطفال مثل البالغين في كثير من الحالات وبالتالي لا يُشكل موت الحيوان بعد فترة من مرض صدمة كبيرة بالنسبة لهم حيث يكون الطفل أكثر قابلية لتقبل الأمر وهذا لا يعني أنه لن يشعر بالألم عند فقدان الحيوان لأن خسارة من نحب مؤلمة في كل الحالات، في المقابل تولد حالات المفاجئة شعورًا بالخوف وعدم الأمان والعجز عن السيطرة على بعض الأمور.

3. أخبرى طفلك الحقيقة

يختار بعض الآباء أن يخبروأ أطفالهم أن الحيوان “هرب” بدلاً من أنه تعرض لحادث وتوفي من أجل حمايتهم من الأللم. ورغم أن الأمر صعب جدًا ومهما كانت ردة فعله تجاه خبر الموت فإننا ننصحك باخبار طفلك الحقيقة لأنه يستحق ذلك.

4. العبي مع طفلك

يمكن أن يُعبر طفلك عن الحداد من خلال لعب أدوار يكون بطلها هو حيوانه الأليف الذي خسره ويصور من خلالها طريقة موته، فلا تترددي في اللعب مع طفلك وحاولي استغلال هذه الفرصة لمساعدته على تجاوز الأمر. اقرئي له أيضًا بعض القصص عن الحيوانات وربما بعض القصص عن أبطال قد توفوا وساعديه على التعبير على مشاعره وأخبريه أنه من حقنا التعبير عن مشاعر الحزن. ولا تنسي أن الطفل سيقوم بطرح أسئلة لا نهاية لها في هذه الحالة. فكوني مستعدةً للإجابة عليها بأمانة قدر الإمكان مع الحرص على تكييف إجاباتك دائمًا حسب عمر كل طفل ودرجة وعيه.

5 .لا تشترى لطفلك حيونًا آخر

يحتاج طفلك إلى بعض وقت لاستيعاب خسارة حيوانه الأليف وقبول أن صديقه قد رحل، فلا تحاولي ملء الفراغ بحيوان جديد بل امنحي طفلك وقتًا واسمحي له بعيش هذا الشعور بالحزن قبل التفكير في تبني حيوان أليف جديد.