منوعات

لماذا تُقتل الجمال في أستراليا ؟ وماهي علاقتها بالحرائق ؟

لماذا تُقتل الجمال في أستراليا

تساءل الكثيرون لماذا تُقتل الجمال في أستراليا ؟ خاصة أن السلطات المعنية قد ذكرت أنها ستقوم بقتل حوالي الـ 10 آلاف جمل، في عملية إبادة جماعية ليست الأولة من نوعها لهذا النوع من الحيوانات في القارة.

 

لماذا تُقتل الجمال في أستراليا ؟

 

بعد نفوق مليار حيوان في أستراليا بسبب الحرائق الكبيرة، بدأت السلطات الأسترالية بقتل الجمال.

هذه العملية التي لم تكن الأولى من نوعها تهدف إلى حماية مواقع الاستيطان البشري من غزو الجمال.

حيث تتوقع السلطات أن تقوم الجمال بسبب الحرارة والجفاف بمهاجمة مصادر الماء المدخرة للبشر.

 

جمال برية قد تكون خطيرة

بدأت السلطات الأسترالية بإطلاق الطائرات المروحية والتي تحمل قناصين محترفين لإسقاط أكبر عدد من الجمال.

وتعتبر السلطات أن هذه الجمال البرية قد تصبح خطيرة بسبب ارتفاع درجات الحرارة والعطش الذي سيصيبها.

هذا التصرف القاسي لم يكن متوقعا، خاصة أن الجمل تستطيع العيش لأيام دون شرب الماء.

 

تبريرات أخرى

نشرت صحيفة ديلي ميل تقارير أسترالية تقول أن الجمال من أسباب التغيرات المناخية.

حيث ذكرت أن الجمال يأكلون أوراق الأشجار ويشربون الكثير من المياه، ويطلقون غاز الميثان الذي يسبب الاحتباس الحراري.

طبعا كل هذه التقارير قد تبدو لوهلة منطقية، لكنها في الحقيقة غير صحيحة بالمرة،

فالقارة التي تحتوي على 230 مليون رأس غنم لم تكن لتتضرر من 10 آلاف جمل.

 

السبب الحقيقي وراء إبادة الجمال

يبدو أن تلك التبريرات ليست وسوى تعلات لتطبيق رغبة السكان الأصليين في أنانغو بيتجانتجارا يانكونيتجاتارا.

وعملية إبادة الجمال كانت فقط لإسكات هؤلاء السكان الذين لم يقبلوا وجود الجمال في قارتهم منذ البداية.

فالقارة التي تحتوي على 26 مليون رأس من الأبقار لا يحق لها أن تحمل الجمال مسؤولية الاحتباس الحراري في القارة.

 

ردود فعل قوية

قام الكثيرون من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي من العرب وخاصة من الصوماليين بالتنديد بما وصفوه جريمة في حق الجمال.

سفينة الصحراء اليوم تتم إبداتها بطريقة سريعة بعد أن تم تحميلها كل تبعات حرائق “لا ناقة لها فيها ولا جمل”.

بعض مربي الجمال في العالم العربي قاموا باستقدام آلاف الجمال من أستراليا بهدف حمايتها من التصفية،

لكن هذا غير كاف لإنقاذ رمز من رموز الحضارة العربية وشخصية فاعلة في رحلة الإنسان داخل الصحراء.