هذه الأطعمة مفيدة جدا لتقوية مناعة طفلك .. تعرفي عليها

هذه الأطعمة مفيدة جدا لتقوية مناعة طفلك .. تعرفي عليها

هل أنت أم حديثة العهد بالولادة؟ لا بد أنك سعيدة جدا إذا بحلول ملاكك الصغير وتحرصين كل الحرص على إرضاعه بشكل طبيعي يجعل الرابط بينكما أكثر تمتنا. ولكن هل فكرت بعد ذلك في الخطوة الموالية؟ نقصد هنا أفضل الأطعمة التي ستمكنين طفلك من تناولها عند بلوغه سن الستة أشهر؛ فمن المعروف حاجة هذا الأخير في هذا العمر إلى بعض المأكولات الصحية المفيدة، والتي من شأنها أن تقوي من جهازه المناعي، وتعمل إلى جانب الحليب على نمو جسمه بشكل طبيعي وسليم. طبعا أنت تدركين سيدتي مدى تأثير هذه الأطعمة على صغيرك فيما بعد، ومن أجل ذلك وجب عليك إيلاء هذا الجانب العناية اللازمة. ولأننا نعلم صعوبة الاختيار والتوفيق بين تحضير أطعمة شهية وسهلة البلع والهضم بالنسبة لصغيرك الذي لم تكتمل أسنانه بعد ولا يحسن في الآن ذاته التعبير عن رغباته، فقد قررنا مدك في هذا المقال بقائمة في أهم هذه الخيارات، والتي اعتمدنا فيها جميعا على المأكولات المهروسة، أو ما يسمى بالبوريه. اكتشفيها إذا معنا وتعرفي أيضا على طريقة تحضيرها في الأسطر الموالية من هذا المقال!

أطعمة مفيدة لمناعة جسم طفلك بعد سن الستة أشهر

1. بيوريه الجزر المهروس

يعتبر الجزر المهروس وجبةً مفيدةً للغاية لجميع الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين سن الستة والثمانية أشهر؛ فبالإضافة إلى مذاقها الحلو الرائع، تساهم هذه الأخيرة في معالجة انتفاخات البطن وطرد الغازات والوقاية بالتالي من مشاكل الإمساك والمغص، والتي كثيرا ما تأرق راحة الطفل خلال هذه المرحلة العمرية. ومن ناحية أخرى، يتسم الجزر بتركيبة غنية بالفيتامينات والبروتينات والمعادن والألياف الغذائية، والتي تساهم جميعها في تقوية جهاز المناعة، خاصةً لدى الصغار.

أما لتحضير هذه الوجبة، فندعوك إلى اتباع الطريقة التالية :

  • اغسلي ثمرتين طازجتين من الجزر وقشريهما ثم قطعيهما إلى مكعبات صغيرة.
  • ارمي القطع السابقة في وعاء من الماء، ثم ضعي هذا الأخير على النار.
  • انتظري حتى يصبح الجزر طريا واضربيه بعد ذلك في الخلاط الكهربائي إلى أن تحصلي على مزيج ناعم.
  • عندما يبرد الخليط، قدميه إلى طفلك بالهناء والشفاء.

ملاحظة : يمكنك استخدام نفس هذه الطريقة لعمل بيوريه الكوسا والبروكلي والقرنبيط أيضًا.

a0

2. بيوريه البطاطا الحلوة المهروسة

إلى جانب مطعمها اللذيذ أيضا، تعتبر البطاطا الحلوة المهروسة من الوجبات الصحية كثيرا بالنسبة للأطفال الذين قد بلغوا سن الستة أشهر؛ فهي تحتوي على نسبة عالية من الفيتامينات، ومن ضمنها فيتامين د، بالإضافة إلى كمية هامة من البروتينات والكالسيوم والحديد، وأيضا الألياف الغذائية وحمض الفوليك، والتي تساهم جميعها في تعزيز مناعة الطفل ونموه بشكل سليم.

أما لتحضير هذه الوجبة، فندعوك إلى اتباع الطريقة التالية :

  • اغسلي ثمرتين من البطاطا الحلوة بشكل جيد، ثم قومي بتقشيرها وتقطيعها لقطع صفيرة.
  •  اغمسي قطع البطاطا السابقة في وعاء من الماء، وضعي هذا الأخير على نار هادئة.
  • انتظري حتى تصبح البطاطا طريةً واهرسيها بالشوكة وقدميها لطفلك هنيئا بعد أن تبرد جيدا.

ملاحظة : إذا لم يكن لديك الكثير من الوقت من أجل تقطيع البطاطا، فيمكنك شويها دون تقطيع إلى أن تنضج، ثم اهرسيها بعد ذلك.

a0

3. بيوريه التفاح

تعتبر هذه الوجبة واحدةً من أكثر الوجبات المنصوح بإعطائها للطفل بمجرد بلوغه سن الستة أشهر؛ وذلك لمذاقها اللذيذ ولثرائها بالألياف الغذائية والبروتينات المفيدة كثيرا لصحته؛ حيث تساهم هذه الأخيرة في تقوية عظام الصغير، وحماية جسمه من الإصابة بالعديد من الأمراض، ومن ضمنها اضطرابات المعدة والجهاز الهضمي، كعسر الهضم والإمساك والقئ، والتي تعتبر جميعها من المشاكل المنتشرة كثيرا بين صفوف الرضع.

أما لتحضير هذه الوجبة، فندعوك إلى اتباع الطريقة التالية :

  • قشري ثمرتين من التفاح الطازج وقطعيهما إلى مكعبات صغيرة.
  • قومي بعد ذلك بوضع القطع السابقة في وعاء من الماء المسخن على النار.
  • انتظري حتى يصبح التفاح طريا وارفعيه بعدها من على النار.
  • اضربي التفاح في الخلاط الكهربائي إلى غاية الحصول على مزيج ناعم، ثم أضيفي إليه ملعقةً من القرفة إن كان لديك البعض منها في المنزل.
  • انتظري حتى تبرد الوجبة، ثم قدميها إلى طفلك هنيئا.

a0

4. بيوريه الموز والفراولة والخوخ

ليس هنالك ما هو ألذ من مذاق الفاكهة الشهي بالنسبة إلى طفلك الذي بدأ مشواره توا في عالم المأكولات المختلفة عن الحليب، ومن أجل ذلك ننصحك دائما بإطعامه من بيوريه الموز المهروس مع الفراولة والخوخ، والذي يعد أيضا من الأطعمة المفيدة جدا في تقوية جهاز مناعة الصغير وشحن جسمه بالطاقة والحيوية اللازمين؛ كيف لا والموز غني بكل تلك الكمية من البوتاسيوم والحديد، أما الفراولة فثرية بمضادات الأكسدة والفيتامينات، ليبقى الكالسيوم والألياف والعديد من المعادن الأخرى المفيدة من نصيب الخوخ.

أخيرا، لتحضير هذه الوجبة الرائعة، ندعوك إلى اتباع الطريقة التالية :

  • قطعي ثمرة موز طازجة إلى مجموعة من القطع الصغيرة.
  • في وعاء آخر، قومي أيضا بتقطيع ثلاث حبات من الفروالة وثمرة خوخ مقشرة أولا.
  • افرغي الخوخ مع الفراولة في إناء به مقدار من الماء، وضعي هذا الأخير على النار.
  • انتظري إلى أن تطرى الفاكهة، ثم ارفعي الإناء من على النار.
  • قومي بعد ذلك بإضافة الموز إلى مزيج الخوخ والفراولة (بعد تصفيتهما طبعا)، واضربي الجميع في الخلاط إلى أن يهرس بشكل ناعم.
  • انتظري حتى يبرد المزيج، ثم قدميه إلى طفلك بالهناء والصحة والعافية.

a0

5. بيوريه الأرز مع الحليب خالي الدسم

وأنت تفكرين في إعداد طبق شهي وصحي إلى طفلك، لا تنسي مطلقا وجبة الأرز مع الحليب خالي الدسم، إذ يعد الأول من أفضل الأطعمة المساهمة في تقوية جهاز مناعة الصغير ووقايته من العديد من الأمراض بفضل تركيبته الغنية بالنشويات والمواد الكربوهيدراتية، بينما يصنف الثاني على أنه الغذاء الأفضل للرضع، وذلك لكونه غني بالكالسيوم والبروتينات والفيتامينات المتنوعة.

أما لتحضير هذه الوجبة الشهية، فندعوك إلى اتباع الطريقة التالية :

  • انقعي ملعقةً من الأرز الأبيض المغسول مسبقا.
  • صفي الأرز بعد ذلك، ثم أضيفي إليه كوبا من الماء وضعيه على نار هادئة للغاية إلى غاية نشفان هذا الأخير (الماء)
  • ارفعي الأرز من على النار واضربيه في الخلاط جيدا، ثم أضيفي إليه نصف كوب من الحليب واضربي مرةً أخرى.
  • قدمي المزيج إلى طفلك بالشفاء.

a0


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *