العناية بالبشرة

حبوب خميرة البيرة: كنز من الفوائد الجمالية لا تفوتيه على نفسك

خميرة البيرة خميرة البيرة
96مشاهدة

منذ عصور بعيدة شكلت الخميرة واحدةً من أهم المكونات التي تم الاعتماد عليها في تحضير العديد من أصناف الخبز والحلويات  إلى جانب المشروبات الكحولية المختلفة أيضا، كالنبيذ والبيرة، وهو ما يفسر سبب تسميتها بعد ذلك بخميرة البيرة. ومع مرور الوقت، لم تعد استخدامات هذا المكون الطبيعي مقتصرةً على الطبخ والتخمير فحسب، بل اعتمدتها الجدات أيضا كواحدة من أبرز أدوات الزينة والتجميل بفضل ما اكتشفنه فيها من مميزات عديدة، اكتسبتها خاصةً بفضل ثراء تركيبتها بالعديد من البروتينات، والألياف الغذائية، والكربوهيدرات، والمعادن المختلفة أيضا من حديد وبوتاسيوم وغيرهم. أما اليوم، فينصح خبراء التجميل بضرورة الاستفادة من تلك الخميرة عبر المواظبة على تناول الحبوب المعدة بها بعد أن ثبتت مزاياها الجمالية المذهلة على كل من البشرة والشعر، وهي مزايا حرصنا على مدك بأبرزها في ما تبقى من أسطر من هذا المقال. تابعي معنا إذا عزيزتي واكتشفي كل ذلك!

حبوب خميرة البيرة : فوائد جمالية واستخدامات لا يمكن حصرها 

لا يعد وصفنا لخميرة البيرة بالكنز المذهل من الفوائد الجمالية أسلوبا من أساليب المبالغة، وإنما تلك حقيقة قد أكدتها العديد من الدراسات العلمية، والتي جاء فيها أن تناولها بانتظام أو المداومة على استخدامها كقناع، لهما من العادات الرائعة التي طالما ينصح بها أخصائيو الجلد، وذلك بفضل ما ثبت لهما من مزايا لا تحصى، نذكر منها خاصةً :

1. الميزة الأولى : منح البشرة مزيدا من النضارة والترطيب 

كشفت التجارب العلمية أن المواظبة على تناول قرصين أو ثلاثة أقراص من الخميرة بشكل يومي يساعد وبدرجة كبيرة على تنقية الجسم من البكتيريا الضارة والسموم المتراكمة داخله، وهو ما ينعكس إيجابا على البشرة فيمنحها مظهرا مشرقا ومفعما بالنضارة. وليس هذا كل شيء، إذ يؤكد الأخصائيون على كون الخميرة تعمل أيضا على تحفيز الجلد على إفراز الدهون بشكل معتدل، وهو ما يعمل على حمايته من مشكلات التلف والجفاف التي تعاني منها العديد من بنات حواء خاصةً خلال فصل الشتاء.

2. الميزة الثانية : مكافحة مشكلات الشيخوخة وعلامات شحوب البشرة 

قد يثير الأمر البعض من اندهاشك، ولكن خميرة البيرة هي واحدة من العناصر الفعالة للغاية في تحفيز إنتاج ألياف الكولاجين؛ المسؤول رقم واحد على شد ترهلات الجلد والمحافظة على مرونته وحيويته، وبالتالي مساعدة البشرة على التخلص من بروز الخطوط الدقيقة وعلامات التقدم في السن، ومنحها مظهرا أكثر إشراقةً وشبابا. أما إذا كنت تعانين من بهتان لون بشرتك وشحوبها، وترغبين كثيرا في التخلص من هذه المشكلة، فاعلمي سيدتي أن خميرة البيرة هي سبيلك الأمثل لذلك؛ حيث أنها تحتوي على باقة رائعة من الفيتامينات الأساسية التي تعمل على إزالة آثار الإجهاد وعلامات التمدد، ومن ضمنها فيتامين A. احرصي إذا عزيزتي على تناول حبوب الخميرة بشكل منتظم، واستمتعي بعدها بخدود وردية من دون مكياج.

3. الميزة الثالثة : علاج حب الشباب والرؤوس السوداء

من المميزات المذهلة لخميرة البيرة أيضا هي خصائصها المضادة للالتهابات والجراثيم، والتي تجعل منها واحدةً من أفضل العناصر التي يمكن التعويل عليها في مواجهة البكتيريا المتراكمة داخل البشرة والمتسببة في معانتها من حبوب الشباب المزعجة للغاية. ولا يقتصر دور الخميرة على لعب دور حائط الصد فحسب، بل إنها تساعد أيضا على تنقية المسام وتنظيفها بعمق من جميع الافرازات الدهنية التي يمكن أن تؤدي إلى انسدادها وبالتالي ظهور الرؤوس السوداء فيها.

4. الميزة الرابعة : تفتيح لون البشرة بشكل فعال 

هل تعانين من اسمرار بشرتك ومن بروز العديد من التصبغات فيها نتيجة التعرض المستمر إلى أشعة الشمس الحارقة؟ أ مللت من استخدام الكريمات التجارية المكلفة والغير مجدية بالمرة؟ لك أن تتخلي عنها حالا عزيزتي وأن تستبدليها بحبوب الخميرة الرائعة؛ حيث كشفت التجارب أن المواظبة على تناولها بشكل منتظم، أو أيضا مزجها مسحوقةً مع الحليب والعسل واستعمالها كقناع، من شأنه أن يمنح بشرتك مظهرا خاليا من البقع ولونا أكثر بياضا، وذلك لأن تلك الحبوب تتميز أيضا بخصائصها المهدئة لالتهابات واحمرار الجلد.

5. الميزة الخامسة : مقاومة مشكلات تساقط الشعر

كما سبق وأشرنا إلى ذلك في مقدمة هذا المقال، فإن حبوب الخميرة ليست رائعةً فقط بالنسبة إلى البشرة، وإنما هي من العناصر  التي يمكن التعويل عليها أيضا في العناية بالشعر ومقاومة العديد من المشكلات التي يمكن أن يعاني منها، وخاصةً منها مشكلة التساقط والتي تنجم أساسا بسبب التعرض إلى الإجهاد الشديد أو التوتر أو أيضا نتيجة نقص التغذية الصحية (أي تلك التي تفتقر إلى العناصر المغذية من الفيتامينات والمعادن الأساسية لنمو الشعر). أخيرا، نلفت انتباهك عزيزتي إلى أن هذا الامتاز يعود أساسا إلى تلك التركيبة الرائعة لحبوب الخميرة، والتي تحتوي خاصةً على فيتامين B8، المعروف بالبيوتين، والذي يساعد وبشكل كبير على زيادة معدلات نمو الشعر وتعزيز كثافته خلال فترة شهرين على أقصى تقدير.

اترك تعليقاً