العناية بصحتك

نصائح صحية للتعايش مع مرض السكري

يعتبر الجلوكوز من العناصر الهامة التي تمد جسم الإنسان بالطاقة في الخلايا التي تشكل العضلات والأنسجة، ناهيك عن كونه مصدرا أساسيا لتغذية خلايا المخ. لكن بالحديث عن مرض السكري يختلف الأمر، فإهمال هذا المرض العصري قد يشكل خطرا كبيرا على صحة الإنسان.

أنواع مرض السكري

  • صنف يصيب الكبار مل فوق سن الأربعين، ويتم ضبطه من خلال تناول حبوب خفض السكر. يمثل هذا الصنف 90% من مرضى السكري.
  • صنف يصيب الأشخاص ما دون سن الثلاثين ويتم ضبطه من خلال حقن الأنسولين مرتين في اليوم أو أكثر.
  • صنف يصيب النساء الحوامل، حيث ثبت أن الحمل من الأسباب المسرعة للإصابة بالسكري.

إشارات تدل على الإصابة بمرض السكري

  • فقدان الوزن بشكل سريع
  • الحاجة إلى التبول المستمر
  • شرب كميات كبيرة من الماء
  • تدهور النظر
  • ظهور بعض الالتهابات على الجلد أو الدمامل بكثرة
  • العصبية الشديدة وكثرة التوتر
  • الإصابة بالالتهابات مثل التهابات الأذن الوسطى
  • تعرض الأطفال المصابين بالسكري إلى القيء الشديد
  • تناوب حدوث الإمساك والإسهال للمريض
  • احتمالية تعرض مريض السكري لتصلب الشرايين، والزيادة في الوزن بشكل كبير للمرضى الكبار.
  • فقدان الشعور بالأطراف في بعض الأحيان أو الإحساس بالألم فيها.

طريقة التعامل مع مريض السكري

يجب التعامل بشكل طبيعي مع مريض السكري مع مراعاة الحاجة إلى الحنان خلال فترة المراهقة مع التشجيع والثقة.

  • الأكل الصحي: يجب التعامل مع مريض السكري في ما يتعلق بالأكل بصورة طبيعية، مع تحضير طعام صحي بنسبة دهون أقل لكل من في البيت وليس له فقط لكي يشعر بالراحة.
  • الحلويات: تجنب شراء المشروبات التي تحتوى على السكر وتقليل وجود الحلويات في البيت، كما أنه من غير المحبب تناول أي شيء يسبب له ارتفاع في نسبة السكر خاصة إذا كان المريض من المراهقين.
  • الرياضة: تحفيز المريض على أداء الأنشطة الرياضية لحرق السكر ومشاركته القيام بها.
  • دور الأسرة: على أفراد الأسرة أن يكونوا على علم بكيفية التعامل مع مريض السكري في حالة ارتفاع أو هبوط نسبة السكر في الدم لتفادي أي تعقيدات صحية للمريض.

اترك تعليقاً