4 عادات خاطئة تحوّل المياه من نعمة الى نقمة.. تعرفي عليها

4 عادات خاطئة تحوّل المياه من نعمة الى نقمة.. تعرفي عليها

يحتاج كل شخص طبيعي إلى كمية هامة من المياه يوميا تتراوح بين الثمانية والعشرة أكواب، أي ما يعادل مقدار لترين إلى لترين ونصف في كل مرة؛ وذلك حتى يتمكن الجسم من القيام بجميع وظائفه بشكل طبيعي نظرا لحاجة كل خلية فيه إلى ذلك. وقد تكونين سيدتي من المهتمات كثيرا بهذا الجانب وتحرصين على إيلائه العناية اللازمة لإدراكك بمزاياه العديدة على المستويين الصحي والجمالي -كما سبق وأكدنا على ذلك في أحد مقالاتنا السابقة-، ولكن الأمر لا ينجح معك كثيرا، بل أنه قد يوقعك في العديد من المشاكل التي من شأنها أن تتسبب لك في الكثير من الازعاج وتصيبك بالحيرة والتساؤل. لا يحتاج الأمر منك كل هذا التفكير سيدتي، فالأكيد أنك تقومين، ومن دراية منك، بممارسة بعض العادات الخاطئة أثناء شربك للمياه؛ مما يحول هذه الأخيرة من نعمة إلى نقمة. ولأننا حملنا على عاتقنا مسؤولية الاهتمام بصحتك وبكافة شؤون حياتك، فإننا قد قررنا مدك في هذا المقال بأبرز الأخطاء الشائعة في شرب المياه، وذلك حتى نمكنك من التعرف عليها وتفاديها في المستقبل. تابعي معنا!

4 عادات خاطئة عليك تفاديها عند شرب المياه

  • الخطأ الأول : شرب المياه فقط عند الاحساس بالعطش

أثبتت الدراسات العديدة أن غالبية الأشخاص كثيرا ما يتغافلون على شرب المياه بشكل منتظم، وأنهم لا يفعلون ذلك في العادة إلا عند إحساسهم بالعطش، وهذا يعتبر من الأخطاء الخطيرة جدا على الصحة، والتي ندعوك إلى ضرورة تفاديها سيدتي لما لها من تأثير على سلامة الجسم ووقايته من العديد من الأمراض، خاصةً منها الحصى الكلوي والتكلس.

  • الخطأ الثاني : تناول كميات من المياه فوق الحاجة الطبيعية

أنت تعلمين سيدتي أن كل شيء يفوت الحد من شأنه أن ينقلب إلى الضد، مبدأ ينطبق أيضا على كميات المياه التي تتناولينها خلال النهار، فكما سبق وأشرنا إلى ذلك في مقدمة مقالنا، فأنت في حاجة إلى حوالي اللترين ونصف من المياه يوميا، أما إن زدت على ذلك فإنك قد تتسببين لنفسك في مواجهة مشاكل انتفاخ البطن والسمنة؛ فكما هو معلوم فإن المياه عادةً ما تمثل نصف وزن الجسم العادي.

  • الخطأ الثالث : تناول المياه أثناء ممارسة التمارين الرياضية

نحن نعلم أنك تشعرين بالكثير من العطش أثناء قيامك بممارسة التمارين الرياضية، ولكننا ندعوك مع ذلك إلى ضرورة ضبط النفس وعدم شرب المياه مباشرةً، بل الانتظار لمدة نصف ساعة على الأقل بعد انتهاء نشاطك حتى لا تتسببي لنفسك في مواجهة العديد من المشاكل، ومن ضمنها الاحساس بالصداع وثقل الحركة. أما إن لم تستطيعي مقاومة العطش قبل ذلك، فيمكنك الحصول على رشفة صغيرة من المياه للترطيب والانتعاش فقط.

  • الخطأ الرابع : شرب المياه أثناء تناول الطعام

من الأخطاء الشائعة أيضا والتي يقع فيها العديد من الأشخاص هي شربهم للمياه أثناء تناول الطعام، وذلك لاحساسهم بالعطش، خاصةً إن كانت الوجبات غنيةً بالعناصر المالحة أو السكرية أيضا. لا تفعلي ذلك مطلقا سيدتي لأن خلط الماء مع الطعام في المعدة من شأنه أن يؤثّر سلبا على عمل الجهاز الهضمي، ويجعل هذه الأخيرة أكبر حجما. احرصي في المقابل على شرب كمية كافية من الماء قبل تناول طعامك بساعة تقريبا.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *